القُبلات تفيد الصحة النفسية وتجدد ذكريات الحب

 

 

هناك سؤال يراود جميع الأزواج ، لماذا تتذمر زوجتى دائما ؟ أين الحب الذي كان ؟ كيف أكسب رضاها ؟ أسئلة كثيرة لا يجدون لها إجابة ، ولا يعرفون أن مفاتيح الزوجة قد تحل بحضن أو بقبلة أو كلمة حلوة !!

نعم هذا ما أكده الخبراء ، فإذا كنت عزيزي الزوج تريد أن تجدد "لهاليب" الغرام من جديد ، وتعيد ذكريات الحب وتشفي من الأمراض في نفس الوقت إليك الروشتة :

الأحضان تحسن صحة الزوجين

أكدت أحدث الدراسات الأمريكية لجامعة نورث كارولينا ، أن المعانقة الحميمة وتبادل القبلات تفيد الصحة النفسية عند النساء لانها تفرز هرمون "اوكستوسين" والذي يعرف بهرمون الارتباط والذي يقلل من ضغط الدم العالي مما يؤثر ايجابياً علي العضلة القلبية ويقلل من خطر اصابتها بالامراض وقد لاحظ الاطباء في بحثهم والذي نُشر في مجلة الطب النفسي والجسمي ان النساء شعرن بانخفاض في ضغط الدم الشرياني أكثر من الرجال .

وأكد الباحثون الذين أجروا البحث على 48 حالة أن العواطف الإيجابية مثل الإحساس بالرضا والسعادة والحب والحنان تلعب دوراً أساسياً في تحسن الصحة البدنية والنفسية للزوجين من خلال تقليل افراز هرمونات التوتر في الجسم ، ولكن التعبير عنها بالعناق والقبلات يفيد القلب.

القبلات = عمر طويل

أما القبلة  فهي سلوك رومانسيّ غريزيّ بين الرجل والمرأة أهدافها عاطفية وجنسية ، وأكد العلماء بأن القبلة بجانب أنها وسيلة للتعبير عن لوعة الحب فهي أيضاً تحرك ‏28‏ عضلة في الوجه منها ‏17‏ في اللسان والشفتين حيث أن التقبيل بين الرجل والمرأة يطيل عمر الإنسان لأنه عامل مهم لتخفيض التوتر وضغط الدم .

ويؤكد المتخصصين أن القبلة تساعد علي تخفيض الحموضة في المعدة هذا بخلاف التفاعلات البيولوجية والعصبية والهرمونية التي تثيرها القبلة في جسم الأنسان‏ .

وفي دارسة أميركية اجراها باحثون من معهد ماساتشوسيتس للتكنولوجيا وجامعة كارنيجي أشارت إلى أن الرجال المستثارين جنسياً يعتبرون أن التقبيل وحده أمر محبط  خاصة عند رفض المرأة لأساليب الغزل والمداعبة !!

اختر قبلتك المفضلة
   
ولأن التجديد فى الحياة الزوجية مطلوب ، فاتباع اسلوب جديد فى التقبيل أيضاً مطلوب لكسر الملل بين الزوجين والقائمة التالية تضم بعض أنواع القبلات :

_ القبلة الفرنسية "French kiss" أي القبلة العميقة : أصلها فرنسي  وتكون طويلة يحدث خلالها تلاحم كامل بين الشفتين ، وتؤكد الدراسات الفرنسية أن هذه القبلة يفضلها  70 % من الرجال و62% من النساء.

_ قبلة العين والحاجب : فيها احترام وحب راقي يفضلها 40% من النساء ، و60% من الرجال ، أما قبلة الأنف تفضلها90 %  من النساء ، و55 % الرجال .

_ قبلة الأذن : لأن حلمة الأذن جزء حساس في جسم الإنسان ، فقبلة الأذن تعتمدعلى الدغدغة واللمسه الصوتية ، وكذلك الهمس عند الأذن ، وهي محببة عند النساء أكثر 80 %  و10 % عند الرجال لكون المراة كائن صوتي ، بعكس الرجل الذي يعتبر بصري .

_ القبلة المفاجأة : وهذه القبلة مفضلة لدي  98 % من النساء ، حيث يجدنها دليلاً على الحب والعشق.

القبلة بريئة من عدوي القرحة

عزيزي الزوج .. إذا كنت لا تقبل زوجتك القبل الكافية خوفاً من انتقال الأمراض والإصابة بقرحة المعدة ، فأكدت دراسة سنغافورية علمية على عدم صحة هذا الاعتقاد ، وأثبتت أن القبلات لا تنقل بكتيريا المعدة المسئولة عن الإصابة بالقرحة الهضمية ، وأن بإمكان مرضى القرحة تقبيل أحبائهم وزوجاتهم دون الخوف من انتقال العدوى إليهم.

وتابعت الدراسة  183 مريضا مصابين بالقرحة, أظهرت عدم وجود أي إثبات علمي على أن حاملي البكتيريا المذكورة قد نقلوها إلى شركائهم  .

وكشفت النتائج التي نشرتها المجلة الأوروبية للعلوم الهضمية والكبد أنه بالرغم من وجود هذه البكتيريا عند الزوجات إلا أنها لم تكن من نفس السلالات أو الأنواع الجرثومية مما يدل على أن التقبيل من الفم إلى الفم لا يساهم في انتشار بكتيريا القرحة.

قبلات في قفص الاتهام 
   
وبعيداً عن قبلات الأحباء فهناك كثيراً من الدراسات تندد بالقبلات بين الأصدقاء والزملاء ، تقول الباحثة البريطانية شيلا شيلوك "أن ارتفاع نسبة فيروس ‏C‏ سببه عادة التقبيل بين الرجال التي تنتشر في الحفلات والتجمعات وعند أي لقاء شأنها شأن المصافحة في محاولة لإظهار الحميمية وأيضا أن المصاب بفيروس ‏C‏ عند حلاقة ذقنه تنتشر علي سطح الجلد ملايين الفيروسات القاتلة والتي تنتقل إلي أي وجه سليم مسامه مفتوحة أيضا بسبب الحلاقة "

ويشير د. وسيم السيسي إلي "أن هناك عشرات الأمراض التي تنتقل بسبب عادة التقبيل بين الرجال مثل أمراض الجهاز التنفسي بخلاف الأمراض الجلدية التي تنتقل بالملامسة‏،‏ ويكفي أن نعلم أن ميكروبات الفم والأسنان أشد خطرا من ميكروبات الأمعاء‏" .‏

لا للقبلات بعد اليوم

وفي مصر أسس الدكتور عادل عاشور أستاذ طب الأطفال بجامعة القاهرة أول جمعية لحظر القبلات بين المصريين.

وقال د . عادل إنه ناقش مع خبراء وأطباء مصريين المخاطر التي تكتنف عادة التحية بالقبلات بين المصريين واتفقوا علي تأسيس جمعية للحد من هذه الظاهرة.

ودعا القائمين علي إنتاج المسلسلات والبرامج للحد والتقليل من المشاهد التي تظهر فيها مشاهد التعبير عن الود بالقبلات ، كما دعا التلفزيون المصري لإذاعة فقرات إعلانية للتوعية بما يحدث.

القبلة أكثر من 5 دقائق .. عيب

أما في أندونسيا وحفاظاً على الآداب العامة ، فقد أعلن هناك أن تبادل القبلات لأكثر من خمس دقائق أصبح محظورا لغير المتزوجين ، وبالأخص في مدينة تانجرانج.

وذكرت الصحف الأندونسية أن هذا الإجراء يندرج في إطار تطبيق القانون المثير للجدل حول البغاء الذي تم تبنيه نهاية 2005 في هذه البلدية القريبة من العاصمة جاكرتا.


الكاتب : شبكة الاعلام العربية - بتصرف يسير -
 09-02-2011  |  11471 مشاهدة

مواضيع اخرى ضمن  العلاقات النفسية والعاطفية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني