بعد ما أسكنتها في بيت واسع .. أصبحت لا تحترمني !

 

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،، انا متزوج من ما يقارب ثمانية سنوات ولله الحمد عشنا ان وزوجتي السنة الاولى على خير ورزقنا بالولد الاول ولله الحمد وكنا نسكون في منزل من غرفتين فقط وكنا سعيدين ،، بعد مرو العام ذهبنا لشقة اكبر من الاولى في عمارة نمتلكها وجيراني هم اخواني ومن ذلك الوقت تغير طبع زوجتي رغم عدم تواصلها معهم واصبحت عصبية المزاج كثيرة الطلبات الغير ضرورية تقليدا فقط ،، وكنت البي طلباتها قدر المستطاع ولكن لم تتوقف واصبحت تقول انت لست برجــل كأخوانك وتشتم وانا اقوم بنصيحتها وهجرها ولكن لافائدة الى ان نفذ صبري وقمت بضربها ومع ذلك ما زالت كما هي بل تزيد ولا تطيع لي كلمة ( هداهـاالله ) ،، وعند زيارتنا لبيت اهلها ذات يوم بكت واشتكت انني اضربها ورفضت المجيء للمنزل ولكن انا لم ارد طلاقها وحاولت ارجاعها لمدة 6 أشهر إلى ان ارجعتها بمبلغ من المال واعتذار عن الضرب ،، ورجعنا وظللنا سنه في هدوءة ولـــكن ،، رجع الحال على ما كان عليه بل واصبحت تستفزني بالشتم لكي اقوم بضربها ولم تستطيع إلا ان وصل بها الحال ان تقوم بضربي بعنف وتقول لي جبان لاني لم ارد عليها ،، وكل هذه العصبية من اجــل اشياء وكماليات لا ضرورة منها ،، وتقليد اعمى ،، واصبحت لا تحترمني ابدا ،،وتقول ان لم اكون صاحب ارصدة في البنوك لن اكون رجل ،، وهي تعيش في منزل مملوك واولادنا يدرسون في اغلى المدارس وجميع الضروريات متواجدا لديها ،، !!!!! الان هي في بيت اهلها لاني اشتكيت عليها والان ترفض المجيء معي ،، الان انا في حيرة من امري هل اطلاقها ام لا لاني بعد كل هذه المشاكل مازلت احبها ،، واولادي اريدهم امامي ،، لان منزل اهلها في مدينة اخرى ــ وثانيا اريد ان يكبر اولادي ونحن متواجدين معا ،، وان رجعت ما الحــل معها ،،، افيدوني بارك الله فيكم ،، واسف على الاطالة

15-12-2010

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يصلح لك زوجك وأن يديم بينكما حياة الودّ والرحمة وأن يبدلكما حالاً خيرا من حالكما ..

 أخي الكريم . .
 مهما بلغت المشكلات بين الزوجين . .  فإن استخدام الضرب يعني ( كسر حاجز الهيبة ) بين الطرفين .
 ولذلك تجد أن الأمور ساءت  أكثر بعد الضرب ..  سيما لو كان الضرب بروح انتقاميّة  مبرحاً مؤلماً ليس فيه روح التأديب والإصلاح .

 أخي الكريم . .
 من مصلحة الولاد أن يعيشوا بين أبوين مستقرّين ..
بين أبوين يأخذ كل طرف دوره في الحياة ..
 من مصلحة الأولاد أن يعيشوا بين أم تحترم أباهم ..
 وبين أب يرحم والدتهم ويقدّرها . .
 الضرب المتبادل يؤثّر على نفسيّة الأطفال ويجعلهم ينشؤون بنفسيّات معقاة مشوّهة ..
 فإن دور الأب  تنهزّ في صورتهم حين يكون في موقف الضعيف المضروب ..
 كما أن دور الأم يهتز في شعورهم وهم يرونها مذلولة مهانة تُضرب  .. أو وهم يرونها تمارس دور  التسلّط على الأب  ..
 هذه السلوكيات  تؤثر على نفسيات الأطفال . .

 لذلك أنصحك أخي ..
 أن تتكلم مع زوجتك بهدوء ... وتذكرها بعظمة ميثاق الزواج ، وعظمة هذه العلاقة .
 وتفهمها أن الزواج ( عبادة ) وليس حياة ترف وكماليات . .
 ومن لم يراقب الله في عبادته فهو أقرب ما يعرّض نفسه لسخط الله وعقوبته . .

 اتفق معها أن تبدءا حياة في طاعة الله ، وتربية الأولاد على حب الله ... وأفهمها أن رأس مالكما هم ( الأبناء ) فهم الجيل القادم . .  وأنه بقدر ما تتعاونا على تنشئتهما تنشئة صالحة طيبة على حب الله وطاعته بقدر ما تكونا أنجزتما شيئا في هذه الحياة ..
 الانجاز في الحياة .. ليس هو بجماليات البيت وكمالياته ..
 إنما هو في صناعة جيل مؤمن محب لله تعالى ..

 أخي الكريم . .
 غيّر وحسّن من علاقتك مع الله  . .  فقد كان بعض السلف يقول : إنّي أرى أثر معصيتي في خلق زوجتي !
 اجعل من هذا الحدث في حياتك نقطة تحوّل وتغيير في علاقتك مع الله  ..
 اهتم بصلاتك أكثر . .  وحافظ عليها ..
 اهتم بمراقبة الله تعالى وطاعته . .
 أكثر من الاستغفار فهو باب التفريج والاستقرار . .

 اقتنِ بعض الكتب والأشرطة والسمعيات التي تتحدث حول ثقافة العلاقات الزوجية ، وادب العلاقة بين الزوجين والحقوق الزوجية .. استمع إليها أنت واجعلها هي ايضا تستمع إليها ..
 اتفق معها أن تحضرا بعض الدورات الأسريّة والتثقيفية  التي تقيمها بعض المراكز الخيرية والجمعيات والجهات المهتمة بالاصلاح الزوجي والأسري  . .

 وسّط بعض أهل الخير من الدعاة والمهتمين بالإصلاح الأسري  للتدخّل بينك وبين زوجتك وتقريب وجهات النّظر بينكما . .

 وانطرح بين يدي الله وألحّ عليه بدعائك . .  فهو الذي قال : " أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء "
 أسأل الله العظيم أن يفرّج همك ..
 والله يرعاك ؛ ؛  ؛؛

15-12-2010

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 

Get the Flash Player to see this player.

 26-08-2017  |  5495 مشاهدة
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني