رسالة من عروس الى عريسها

 

رسالة من عروس الى عريسها

عريسي الغالي ...

 

احمد الله جل وعلا ان وفقنا ولم شملنا انني ازف اليك وفي قلبي آلام وآمال ..الالم لفراق اهلي الذين نشأت في كنفهم

 

وآمال في انني سأجد من يعوضني ويخفف عني الم فراقهم سأجد فيك حب الزوج الحبيب والاب الحنون ازف اليك بعد طول عناء وتعب فلكم اتعبتني دعوات الي التبرج والسفور والرذائل ما فتئ اعداء الاسلام ينهشون عرضي وها انا ذا اقبض على جمر دين واصبر حتى كافأني الله بك لتكون رفيق دربي بما احل الله ..

 

زوجي الغالي ..

 

كم اتمنىان اعيش معك حياة زوجيه سعيده هانئه في طاعه الله جل وعلا فانت بعد الله من يحميني من أي خطر يمكن ان يعترضني كم افخر واعتز بغيرتك علي غيره تعبر عن الحب الصادق وليست الغيره الجنونيه المدمرة أنني امانه عندك فاحفظني ولا تضيعني امنحني الحب والتوجيه لا تتصيد اخطائي فانا بشر ولست معصومه من الخطأ

 

اريد ان احس معك بالأمان والسكن الذي جعله الله بيننا كيف تطلب مني ان اغرقك في بحر عواطفي في حين انت تشح بها علي

 

زوجي الحبيب...

 

لا تعتقد ان رجولتك تكتمل بالصوت المرتفع والعبوس والشتم لا والله ولا باصدار الاوامر بل ان رجولتك تكمن في تأسيك برسولنا الكريم عليه افضل الصلاه واتم التسليم اليس هو من اوصى بنا نحن النساء في اخر حياته فقال ( فاتقوا الله في النساء فانكم أخذتموهن بامانه الله واستحللتم فروجهن بكلمه الله ) بل اليس الله جل وعلا انزل سوره كامله تتلى يوم القيامه وهي سوره النساء لقد جعلني الله شريكه حياتك اقاسمك كل شي اعاونك واشد من ازرك فاعني انا ايضا , انا ما طلبت منك الاموال الطائلة ولا السياره الفارهة والقصر لأنني اعلم تماماًانها لم ولن تساوي شيئاً امام سعادة ابدية

 

حبيبي ..

 

اعيذك بالله ان تضعني موضوع مقارنه مع تلك التي تراها في الفضائيات او بالاصح (الفضائحيات ) التي تفضح عن سؤ نواياها حينما تزحم قنواتها وكل برامجها بتلك المرأة ذات الجمال المزيف الممتلئ بطبقات من الاصباغ والمحسنات وانت تعلم انها ليست جديره بان تكون زوجه لك واما ًلابنائك بل ولا يشرفك ان ترتبط بمثلها وهي التي تعرض مفاتنها امام الملايين اذن فخري بك ان تغض الطرف عنها وعن مثيلاتها (فمن ترك شيئا عوضه الله خيراًمنه ) صدق الرسول الكريم

 

زوجي الحبيب...

 

يا مهجه قلبي لا تهدم عشا نحاول ان نبنيه ليكون مملكه يسودها الحب والوئام لا تهدمه بشؤم المعاصي والاثام وما حرم الله فالدنيا بكل ما فيها لا تساوي شيئاً من نعيم الآخره التي فيها مالا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر احمني من نار جهنم وسعيرها بنصحك لي كلما رايت مني تقصيراً وفتوراً في فرائضي وعبادتي فما اروع ان يكون غضبك وتوبيخك في الله (يا ايها الذين آمنوا قوا انفسكم واهليكم ناراً وقودها الناس والحجارة)

 

قد يعتري حياتنا شئ من الفتور والجفاف ولكني واثقه ان حبك الحقيقي سيبدد كل تلك الزوابع خاصه عندما نبني عشنا على اساس قوي من طاعه الله فيبارك الله لنا ويرزقنا بذريه صالحه عجزت كلمات الحب ان تتدفق من فمي فما عدت اقدر ان اعبر الا بهذه الابيات واختم رسالتي بان يجعلني الله زوجتك الصالحه المطيعه لك بما يرضي الله ..

 

منتدى الفجر

 

الكاتب : غير معروف
 27-11-2009  |  7223 مشاهدة

مواضيع اخرى ضمن  ما قبل الزواج


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني