زوجي يمرض لو أخرج ريالاً !!

 

السؤال

عندي مشكلة لصديقتي ..زوجها بخيييل جدااا تقول : لو أخرج ريالاً يمرض حتى صارت تخجل تطلب اي شئ !! ‏لو شئ رخيص 10ريال اقصى شئ لكن اكثر يتغير وجهه وقبل يدفع يتناقش مع صاحب المحل ساعة ، قده الشئ سعره معقول ولسى يبغاه ينقص ! تقول يجيب أكل حق شخص واحد وهو رجال اكله غير الحرمة فتخجل تآكل لانه الأكل مايشبع فياكل لوحده !! ‏ماتدري ايش تسوي ..تقول الان يجي العيد باذن الله وهو مايعطيها فلوس بيدها تقول لو ابغى هدية لامي متاااكدة انه بيرفض كيف تسوي وكيف تتعامل معه ‏وتغير الصفة اللي فيه .. تقول هو من صغره ابوه حارمه من كل شئ حتى الاكل كان ياكل عيش يابس بالرغم من أن ابوه مقتدر لكن حارمه من كل شئ . ‏ع كذا صارت هالصفة فيه فكيف تسوي ؟ تقول طيب لكنه يسيئ الظن بكل من حوله وبخيل هذي الصفتين االي فيه بس .. أي احد حتى لو بيساعده يفهمه غلط .. تقول مرة ماشية معاه فالشارع وواحد وقف لهم يحسب يبغوا تاكسي عصب وسبه قالت له : هذي جزاته وقف لك قال ماوقف لله !! سيئ الظن كثير ويكره اهله يتمنى ابوه يموت عشان ياخذ فلوسه

30-04-2015

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 واسأل الله العظيم أن يعين صديقتك ،  وأن يصلح لها زوجها .
 
 البخل من أسوء الصفات التي يمكن أن يتصف بها إنسان !
 والتعايش مع الزوج البخيل يحتاج إلى وقت وإلى لياقة نفسيّة عالية .
 
 الحرمان الذي عاشه في الصّغر أثر عليه بسلوك سلبي في حب المال والمحافظة عليه .
 
 في بخل الزوج ..
 ينبغي على الزوجة أن تفرّق بين زوج يصرف على مستلزمات البيت الضرورية ويمتنع عن الكماليات ..
 وبين آخر لايصرف على الضروريات فضلا عن الكماليات ..
 
 النصيحة لك أخيّة ..
 1 - أن تتخلّي عن صفة [ الخجل ]  لمعالجة صفة [ البخل ] عند زوجك .
 لأنه - كما وصفتِ - لا يخجل من سلوكه الخاطئ فمن الخطأ أن تخجلي أنتِ من سلوكك الصحيح .
 والخطأ لا يمكن تصحيحه بطريقة النظر والانتظار !
 إنما لابد من الجرأة الهادئة والدافئة في معالجة هذا السلوك .
 
 2 - تكلّمي معه بوضوح في الأمر الذي تلاحظينه عليه .
 أكّدي على حبك له واحترامك له .. وعدم قبولك لصفة [ البخل ] .
 وأنك تثقين أنه لن يكرر تجربة عاشها في طفولته مع والديه بل سيتعلم منها بطريقة أفضل .
 
 3 - مماكسة البائعين في الأسعار ، هذا شأنه وليس في ذلك مشكلة .
 4 - ما تحتاجينه اطلبيه منه بكل هدوء وبدون خجل . وأحسني الطلب بطريقة كانثى وزوجة .
 5 - حدّدي مع زوجك الظروف والأحوال التي تحتاج إلى صرف كالأعياد والمناسبات  ومراجعة المستشفى ونحو ذلك .
 6 - اقترح عليك إذا لم يحصل بينكما حمل أن تؤجّلي مسألة الحمل . وتتكلمي معه بهذا الخصوص  ، أنه ما دام على هذه الصفة فإنك لا تقبلين أن يعيش الأبناء  في وضع غير مستقر من هذه الجهة .
 
 بالطبع  قد يحصل نوع من المواجهة ، لذلك ينبغي ن تكوين أكثر هدوءً واطمئناناً ، لأن التشنّج من جهته يريد أن يغطي به جاانبا سلبيا في شخصيته ، وحين تواجهيه بنفس التشنّج يكون قد كسب الجولة .
 لذلك 
 كوني واضحة معه برفق وهدوء ..
 وكوني هادئة لطيفة .
 اطلبي حاجاتك بكل وضوح .
 
 في بعض معالجات البخل يكون التعامل بالمثل ، لكن هذه المعالجة تكون في خطوة متأخّرة ..
 
 بالنسبة لسوء ظنه .. لا تهتمي أن تفسّري له الموقف ..
 لكن اهتمي أن تبيني  وجهة نظرك أنت في الموقف .
 لا تقولي : ليش تسي فيه الظن !
 لكن قولي : قليل في الناس من يقف ليساعد محتاجا على الطريق .
 عبّري عن تفسيرك أنت للموقف ولا تنتقدي تفسيره هو .
 
 وهكذا في كل موقف .
 
 أكثري له ولنفسك من الدّعاء ..
 
 والله يرعاك ؛ ؛؛ 
 

30-04-2015

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 

Get the Flash Player to see this player.

 26-08-2017  |  2125 مشاهدة
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني