زوجتي لا تحبني تصرف في وجهي .. أريد الزواج عليها !

 

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته زوجتي اتعبتني كثيراً بعدم حبها لي وبصراخها في وجهي وفي سبي والدعاء علي مما جعلني أذهب وأخطب امرأة اخرى وبعدما علمت زوجتي بذلك حسنت من حالها لاسيما وأن المرأة التي خطبتها قد خطبت قبلها امرأة اخرى وقبل أن أتقدم لملكتي عليها حسنت زوجتي من حالها ففسخت خطبتي وأنا الان في حيرة من أمري هل أفسخ خطبتي ويقول الناس عني أنني ألعب ببنات الناس وأخشى انني لو فسخت خطبتي تعود زوجتي إلى معاملتها السيئة معي فأرجوا نصحي ولكم جزيل شكري

08-09-2011

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 واسأل الله العظيم أن يصلح ما بينكما ويديم بينكما حياة الودّ والرحمة . .

 بداية . . .
  يقول النبي صلى الله عليه وسلم : " ليس المؤمن بالطعّأن ولا اللعّان ولا الفاحش البذيء " .
 الأخلاق الطيبة ..
 والكلمة الطيبة
 هذا ما ينبغي أن يكون عليه خلق المؤمن والمؤمنة ، مهما كانت الظروف والأحوال ، فإن الأخلاق الحسنة ، والأخلاق الجميلة لا تتاثر بالمواقف إلاّ أن تكون ( أخلاقاً تجاريّة ) أو ( أخلاقا للمصلحة ) . .
 فإذا كان كل مؤمن ومؤمنة مأمور بحسن الخُلق ، وخصوصا الكلمة الطيبة : " من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت " .
 فكيف الشأن بالزوجة فإن المنبغي الواجب عليها أن تكون كريمة طيبة لطيفة في لفظها واخلاقها مع زوجها مهما كان خلقه معها ..  فهي تعامله بأخلاقها وبما يُملي عليها دينها ومبادئها  ، ولا تتعامل معه بردّة الفعل ..
 هي تتعامل بحس أخلاقها معه ولو ساءت أخلاقه لأنها تتعامل مع الله وتبغي الأجر من الله .
 وعليه فلا ينبغي للزوجة ولا للزوج - ايضا - أن يسب أو يشتم شريكه أو يدعو عليه بشر
 فإن كان يدعو عليه بشر فهل يأمل الإجابة ؟!
 فإن كان يدعو وهو يأمل الإجابة فلماذا لا يدعو له بخير .. فيستفيد هو وإيّاه ؟!

 أخي الكريم . .
 ماذا لو تزوّجت بزوجة ثانية وكانت مثل الأولى ؟!
 هل ستطلق الثانية ؟!
 ما ذنبها ؟!
 أم هل ستطلقهما جميعاً ؟!
 أم ستتزوج الثالثة ؟!

 أخي الكريم . . 
 أنت بهذه الشخصيّة لا أعتقد أنه يصلح لك أن تتزوّج بثانية . .
 لكن . .
 النصيحة لك أن تصلح ما بينك وبين زوجتك ، وان تعرف لماذا هي تتعامل معك بهذه الطريقة ؟!
 اعرف ماهي الأسباب ، واتفق معها على طريقة للتعامل ، وأفهمها أن الفضاضة في الكلام والالفاظ لا تجمع القلوب بقدر ما تفرق القلوب .. والله تعالى يقول : " وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن إن الشيطان ينزغ بينهم "
 فبيّن الله أن الكلمة السيئة مدخل من مداخل الشيطان للإفساد بين الطرفين .

 وبما أنك أنت ( الرجل ) و ( المسؤول ) . .  حاسب نفسك وانظر كيف تعاملها أنت . .
 فليس هناك كما يقال  ( دخان من غير نار ) !!

 افتح صفحة جديدة مع زوجتك ، ما دام أنها تتغيّر ويحسن حالها فهذا يعني أنها قابلة للتغيير والتحسّن ، فقط تحسّن معها ..  وتأكد تماماً أن المرأة مثل ( المرآة ) تعكس ما أمامها ..
 فإن كان تعامل معها طيبا  انعكس ذلك على أخلاقها معك . .
 وقد يكون العكس بالعكس ..

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

08-09-2011

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 

Get the Flash Player to see this player.

 26-08-2017  |  602 مشاهدة
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني