هل للحب عمر افتراضي ؟

 

 

كنت اشاهد أحد البرامج الاجتماعية فسمعت الدكتور المستضاف يذكر أن للحب عمراً افتراضياً ،وذكرني ببطارية سيارتي التي لابد من تغييرها بعد كل سنتين وإلا توقفت دون سابق إنذار !!
هل يمكن أن نفهم الحب بهذه المعادلات الرياضية ..الدكتور  ربما استقى  معلومته من الباحث الاجتماعي الأمريكي ويليام رويبنسون الذي توصل في دراسة إلى أن العمر الافتراضي للحب هو ثلاث سنوات فقط  !!معللا الأمر : إنه عندما يصل الحب إلى نهاية عمره الافتراضي يصبح نوره خافتاً وقد يتطلب ما يقرب العام حتى يدرك طرفاه علاقة الحب هذه الحقيقة التي تغلفها الحياة المشتركة وهي الزواج.
 
 
والسؤال هنا  :هل للحب بين الزوجين عمر افتراضي كما يدعيه الباحث الاجتماعي الأمريكي ويليام رويبنسون في دراسته ؟؟؟
 
قال ناصح : 
الذي أؤمن به أن الحب يحتاج الى تجديد وأنه قد يذوي ويخفت نظراً لأسباب متعددة ومختلفة ،ولكن ما لا أؤمن به هو أن له عمراً افتراضياً يحتاج بعدها الى التجديد أو الشحن كأنه بطارية سيارة تحتاج الى شحن بعد فترة محددة وإلا توقف !!!،فالحب معايشة يومية تحتاج الى انعاش وتجديد في كل يوم ،كما أن مؤشره يهبط ويعلو حسب المواقف اليومية .
وقد تأملت بقاء الحب بين النبي صلى الله عليه وسلم وزوجه خديجة رضي الله عنها لسنوات طوال بعد موتها فتوصلت الى إدراك حقيقة أن الموت يغيب الأجساد ولكنه قد لا يغيب الحب  ،وهذه ربما لا يعرفها أمثال ويليام رويبنسون !!
ما هو رأيكم : هل للحب عمر افتراضي ؟؟؟

الكاتب : د. مازن بن عبدالكريم الفريح
 07-12-2011  |  9221 مشاهدة

مواضيع اخرى ضمن  العلاقات النفسية والعاطفية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4006

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني