خطيبي خجول .. هل هو مجبور على الزواج مني ؟!

 

السؤال

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته . لدي سؤال محيرني و الله و ما يخليني أرتاح فنومي و لا شي . أنا نخطبت الاسبوع الماضي و الشخص هذا ما عمري شفتو و لا عرفتو الا لحين الشوفة الشرعية فقط أهله يعرفونا . و خلال الشوفة الشرعية كان كثير خجول كان وايد يغير الموضوع و يسولف فشي ثاني!! المهم اتفقنا و ما كان عندي أي مانع وخلص تمت الخطبة ، واحنا الحين مخطوبين . بس المشكلة اللي عندي انو ابدا ما كلف نفسو يكلمني أو يطلب رقم هاتفي ولا شي حتى صرت أشك انو مجبر علي من طرف أهلو ، مع العلم انو قبل بسنتين اجت أمو لعندنا وخطبتني بس تراجعو والحين تمت الخطبة ، واعتبارا انو ابد ما يكلمي فالناس صارت تكثر حكي عني و تقول انو ما بدو ياها و المسكين مجبر !! وانا الحمد لله ابدا ما نقصني شي بدون غرور بس كم واحد كان يبيني من غيرو لكن ما قدرت أعارض اهلي فيه !! الحين أبي أعرف رأيكم : هل هو فعلا متردد فيني أو يكون خجول أو ما يبي يكلمني إلى العرس مع العلم أنو جد متحفظ بس قريت انو المكالمات في الخطبة ما فيها حرج !! بلييييز ساعدوووني و شو لازم اسوي ..أرجو الرد بسرعة

06-10-2015

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يختار لك خيرا ..
 
 ياابنتي ..
 دعيني أبدأ جوابي عن استشارتك من حيث قلتِ ( وانا الحمد لله ابدا ما نقصني شي بدون غرور بس كم واحد كان يبيني من غيرو لكن ما قدرت أعارض اهلي فيه !! ) 
 
 هل من سيترزوج أنت أو أهلك ؟!
 من سيكون مع هذاالشاب في بيت واحد ويتحمل مسؤولية الزواج : أنت أو أهلك ؟!
 أنت أو صديقاتك ؟!
 أنت أو فلان وفلان ؟!
 
 الزواج  ينبغي أن يكون قرارك أنت وليس قرار غيرك !
 حيرتك ليس لأن خاطبك خجول أو أنه مجبور !
 حيرتك منشأها لأن قرار اختيارك ليس قرارك ..  لذلك أنت حساسة تجاه أي تصرف  يكون منه ..
 
 نصيحتي لك ..
 أن تعيدي تريتب أوراقك وتتصالحي مع نفسك ..
 ثم تنظري كيف تريدين أنت أن تبني حياتك  .. ماهي الصفات والمواصفات التي تتمنينها في شريك حياتك وهل هي  متوافرة في هذاالخاطب أم لا !
 بعدياً عن رأي أهلك ..
 فكري أولاً أنتِ بنفسك وحددي رغباتك وأولوياتك ..
 ولا بأس أن تستشيري أهلك في ذلك ..
 لكن أن تتركي لهم هم الاختيار والقرار ، وتقفي أنت موقف ( المحقق  )الذي يبحث عن الإدانة فهذا  تصرف خاطئ .
 
 اتصلي به ..
 تكلّمي معه بهدوء وبكل وضوح ..
 نعم .. لا تنتظري منه أن يبادرك هو .. بادريه أنت .. هذه حياتك ، وهذا قرار مهم في حياتك .
 استفسري منه عن كل شيء تشعرين به أو عندك فيه حيرة تجاهه ..
 وحينها إما تتبدد حيرتك .. أو تعيدي تريتب أوراقك من جديد .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 

06-10-2015

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 

Get the Flash Player to see this player.

 26-08-2017  |  825 مشاهدة
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني