خطبت فتاة ولكنها لاتريد الحجاب
 
 
-
 284
  د. مازن بن عبدالكريم الفريح
 4326
 
 
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحببتها كثيراً، وتبوأت بقلبي مكانة عالية غير أني لم أبح لأحد بذلك الشعور, وتقدمت لخطبتها فوافقت بعدما علمت عني الأخلاق وقوة التحمل للمسؤولية مع كثرة الضغوط المحيطة بي إضافة إلى سني الذي لم يتعدى الثانية والعشرين غير أني أخبرتها بأني لن أعقد عليها إلا بعد ما ترتدي النقاب فوافقت على ذلك, فغمرتني فرحة وسرور بذلك القبول، ومرت الأيام والشهور وأنا أسعى لإنهاء فترة الخطوبة. ولكن فوجئت بأنها الآن تريد أن تهدم ما كنت أحلم به معها فبعد فترة أخبرتني أنها ستكتفي بالخمار فقط، وأبدت تعلقها الشديد بي ولكنها لن ترتدي النقاب, فأخبرتها أن مروءتي تأبى أن تكون زوجتي كاشفة لوجهها. فتركتها لهذا السبب، ويعلم الله أني تركتها وتركت قلبي عندها ولكن أمر الله عندي أعلى مكانة من مكانتها. ولكن أنا الآن دائم الحزن عليها لأنها تركت أمر المولى جل وعلا إضافة إلى أنى فعلا أحبها كثيراً ولكن يستحيل أن أتعدى على أمر النبي-صلى الله عليه وسلم- وأرضى بكشف وجهها. وأرجوا منكم أن ترشدوني إلى كيفية التخلص من هذا الحزن الدائم على تركها للرشاد وأيضاً على تركي لها, علماً بأن رجوعي لها لن يكون أبدا إلا إذا التزمت بما هو صواب. أرجوا أن ترسلوا لي النصح والإرشاد في أقرب وقت و جزاكم الله خيرا, والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
 2010-02-11
 
 

 

 

بارك الله فيك يا أخي الفاضل
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وأُخبرك بأن من ترك شيئاً لله عوضه الله خيراً منه والحل هو أن تبحث عن امرأة صالحة لكي تملأ الفراغ الذي تركته الأولى فلا تشعر بالحزن.
والله الموفق.


2010-02-11
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 3398
2012-04-30
عدد القراءات : 4034
2010-05-20
عدد القراءات : 1667
2015-04-07
 
 

الخيانة الزوجيّة لذّة ساعة ، ومذلّة العمر !
ليت زوجتي ( تويتر )تعمل عليّ ( ريتويت ) . افتخري بزوجك وأظهري محاسنه.
السعادة في الحياة الزوجية ..لن تكون فقط حين تجد ( الرفيق )المناسب إنما عندما تكون أنت ( أيضاً )الرفيق المناسب .
من السنن النبويّة لتنمية الحب بين الزوجين: صحبة الزوج لزوجته في السفر و الحضر قدر الإمكان. كان صلى الله عليه وسلم إذا كان الليل سار مع عائشة يتحدث إليها.
زوجة تشتكي تقصير زوجها في العلاقة الجنسيّة إمّا نفوراً أو فتوراً ، وتستحي أن تبوح له برغبتها . وأخرى صارحته ؛ لكنه يرفض أي محاولة للعلاج ويظن أن ذلك تهديدا لرجولته! ليس عيباً أن تطرق أبواب العلاج. فمن الرجولة أن تحرص على إعفاف شريكة حياتك.

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
9454
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3955
الإستشارات
855
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
406
معرض الصور
84
الاخبار