ويذكروا اسم الله في أيام معلومات
ويذكروا اسم الله في أيام معلومات ‏بذكر الله: - تطمئن القلوب. - وتغفرالذنوب. - حصنٌ حصين من الشيطان الرّجيم. - وفي الذّكر معنى( الدوام )على العمل وإن قلّ. - من العبادات التي يحصل بها تواطؤ القلب مع اللسان. - مما يثقّل ميزان العبد . - طهارة للسان من اللغو . قال النبي - صلى الله عليه وسلم - : ( فأكثروا فيهنّ - يعني العشر - من التحميد والتهليل والتكبير ) . والتنصيص على [ الذّكر ] خاصة ، تنبيه إلى أن من أعظم صور تعظيم الله تعالى ( دوام ذكره ) . ولأن الذّكر هو العبادة التي يمكن أن يتلبّس بها الإنسان على أي حال كان وفي أي زمان ومكان ، ولا تحتاج إلى جهد لكن تحتاج إلى جهاد النفس ومجاهدتها على الصبر في الذّكر. فمن اعتاد لسانه الذّكر والتسبيح والتحميد والتهليل انعكس ذلك على هدوء نفسه واطمئنان قلبه . فأذا اطمأن القلب .. اشتاق إلى الشعائر ، وحسن إقامتها . وكانت النفس أكثر قبولاً واستقامة على الفضائل من الأخلاق . وأسرع إلى العفو والتراحم والرفق .
الكاتب : أ. منير بن فرحان الصالح