[ 2 ] تربية الأبناء مسؤولية أم توزيع أدوار
[ 2 ] تربية الأبناء مسؤولية أم توزيع أدوار


في الحديث الصحيح عن ابن عمر رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " كلكم راعٍ وكلّكم مسؤول عن رعيته ".
ألأبناء ثمرة غرسكما ، وامتداد لعملكما إلى يوم القيامة .
ولأجل تربية مسؤولة تجاه أبنائنا :

1- من المهم جداً أن يرفع الوالدان مستوى ثقافتهما ومعرفتهما فيما يتعلّق بتربية الأبناء وخصائص النمو والسلوك . من خلال القراءة والاستشارة والمشاركة في دورات تأهيلية متخصّصة في ذلك .

2 - المراجعة المتأمّلة وبشكل دائم لوصايا لقمان لابنه ، ومعرفة أهم القيم التي ينبغي أن يتشارك الأبوان غرسها في أبنائهم . 
- تعظيم الله .
- الوصية بالوالدين .
- غرس قيمة المراقبة الذاتيّة .
- المحافظة على الصلاة .
- الإحسان في التعامل مع النّاس .

3 - غرس القيم يكون بـ : 
- القدوة . فالفطل يتأثر بما يفعل والديه أكثر من تأثره بما يقولان ، فالقدوة اساس التربية .
- بالتحفيز والمكافأة .
- بالقصة والترفيه الموجّه . 

4 - من المفيد جداً التوافق والاتفاق مع الزوجة والأبناء على وضع قانون للبيت يلتزم الجميع به .

5 - احتويا أبناءكم بالحب، والتعاطف . حتى لا يبحثا عن ( الحب ) خلف الأسوار ، او عبر محادثة الكترونيّة . صارحهم بالحب . تحاوروا معهم ، وامنحوهم فرصة للتعبير عن مشاعرهم وما يفكرون فيه دون خوف أو وجل .

6 - قاعدة الرّفق في التعامل . وتجنّب الضرب والصّراخ على الأبناء . وأن ينتهج الأبوان طريقة تصحيح الخطأ لا تعنيف المخطئ . 

7 - الدّعاء الدّعاء .. فهو المنحة الربّأنيّة الجليلة للأبوين في المعونة على التربية . فمن الدعوات المستجابة دعاء الوالد لولده .

حين يستشعر الوالدان لذّة العاقبة ، في [ ولد صالح يدعو له ] .. حينها لن يتنازعا الأدوار بقدر ما يقومان بالمسؤوليّة .

الكاتب : أ. منير بن فرحان الصالح