بُلّوا أَرْحَامَكُمْ

 

عن عبادة بن الصّأمت - رضي الله عنه - عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : قال الله عزّوجل : ( حقَّت محبَّتي للمُتحابِّين فيَّ ، وحقَّت محبَّتي للمُتواصلين فيَّ ، وحقَّت محبَّتي للمُتزاوِرين فيَّ ، وحقَّت محبَّتي للمُتباذلين فيَّ ) [ صحيح الترغيب . الألباني : 3020 ]
 
الحب  .. والوصل .. والزيارة .. والبذل ، مما يبني الحب ، ويجعل للحياة رونقاً وبهاءً بين أهلها .
 الزواج  بلا حب ( زواج ضامئ ) .
 والأسرة بلا وصال أو تواصل ( أسرة منهكة ) 
ورحِمٌ بلا تزاور ولا بذل  ( رحمٌ جدباء ) .
 
 الإسلام يبني الشعور عند المؤمن والمؤمنة على أساس متين ، وقاعدة قويمة ، لأن المشاعر العابرة مرّة تكون كالرياح تقتلع ولا تُنبت الزرع ، ومرّت تكون كالنّسيم .. يمرّ ولا يسكن !
 
فقيمة أي [ مشاعر ] أو [ سلوك ] وبركته ومتانته تكون في اجتماع أمرين : 
 1 - الدوام والثبات عليه .
 2 - حسن النيّة والمقصد بأن يكون لله .
 وليس للمنّة ولا للخروج من الملامة ، ولا للمجاملة  ، ولا للحب المدح والتفاخر بذلك بين الناس ..  وإنما ( لله ) 
 
 جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم يشكو قرابته وسوء تعاملهم معه وأنه يصلهم ويقطعونه ، ويحسن إليهم ويسيؤون إليه ، ويحلم عليهم ويجهلون عليه .. فهل يقطعهم ؟!
 فقال له النبي صلى الله عليه وسلم : ( إن كنت كما تقول - فكأنما تسفّهم المل - ولا يزال معك من الله ظهيراً ما دمت على ذلك ) .
 والظهير من الله : المعون والمعونة والتوفيق .
 
  بلّوا أرحامكم ولو بالسلام .
 ورونقوا الحب بينكم بالصّدق والقربة به إلى الله .

الكاتب : أ. منير بن فرحان الصالح
 27-06-2017  |  697 مشاهدة

مواضيع اخرى ضمن  العلاقات النفسية والعاطفية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني