غرفة النوم أسرار خاصة (1/4)

 

*   مفهوم غرفة النوم:

 

الحكم على الشيء فرع عن تصوره , ولذلك فإن التصور أو المفهوم  الصحيح لغرفة النوم لدى الأزواج له أثره في التعامل معها، والاستعداد النفسي والمادي لها , فالزوج إذا تصور غرفة النوم فراشاً ووسادة فلن يذهب إليها إلا عندما يشعر بالتعب والنعاس , وهذا بلا شك تصور قاصر وفهم

محدود ،فغرفة النوم عند السعداء من المتزوجين تتجاوز هذا التصور الى معانٍ أوسع ومجالات أرحب , ومن هذه المعاني وتلك المجالات:

 

المفهوم الأول:  محراب إيمان :

 

فغرفة النوم عند السعداء من الأزواج ميدان للعبادة والتقرب إلى الله, فلهم فيها صلوات ودعوات, فهما يتعاونان على أدائها فبها تتنزل الرحمات ويكتبهم الله في الذاكرين الله كثيرا والذاكرات, قال صلى الله علية وسلم : ( رحم الله امرئ قام من الليل فصلى ثم أيقظ أهله فإن أبت نضح في وجهها الماء ، ورحم الله امرأة قامت من الليل فصلّت ثم أيقظت زوجها فإن أبى نضحت في وجهه الماء )[1] فكلاهما حريص على هذه الرحمة التي هي ركيزة من ركائز الحياة الزوجية كما قال تعالى : ( وجعل بينكما مودة ورحمة ) [2] ،وهذا بالطبع إذا علم الزوج أو الزوجة أن شريكه يحب ذلك أعني النضح بالماء وإلا فلا يفعل ما يتسبب في أذى صاحبه[3] ،ويقول صلى الله علية وسلم  : ( إذا أيقظ الرجل أهله في الليل فصليا- أو صلي ركعتين جمعاً كتبا في الذاكرين والذاكرات )[4], وقال أبو سعيد الخدريّ رضي الله عنه:  (من أيقظ أهله بالليل وصلّيَا أربع ركعات كُتبا من الذاكرين الله كثيراً والذاكرات )[5]. وقد كان عمر بن الخطاب – رضي الله عنه - يصلي من الليل ما شاء الله حتى إذا كان من آخر الليل أيقظ أهله للصلاة يقول لهم الصلاة الصلاة ثم يتلو هذه الآية (وأمر أهلك بالصلاة واصطبر عليها لا نسألك رزقا نحن نرزقك والعاقبة للتقوى)[6])[7] قال الزرقاني :  (أيقظ أهله ) ( أي لإدراك شيء من صلاة السحر والاستغفار فيه ، ويحتمل أن يكون إيقاظه لصلاة الصبح ، وأيما كان فإنه امتثل الآية ، وفيه أنه لم يشغله أمور المسلمين عن صلاة الليل لفضل التهجد ، وأنه لم يكلف أهله منه ما كان هو يفعله)[8] ،وقال القرطبي : (قوله تعالى : ( وأمر أهلك بالصلاة ) أمره تعالى بأن يأمر أهله بالصلاة و يمتثلها معهم ، ويصطبر عليها ويلازمها . وهذا خطاب للنبي - صلى الله عليه وسلم - ويدخل في عمومه جميع أمته ؛ وأهل بيته على التخصيص )[9].  كما أن الزوجان حريصان على استغلال لحظات السحر في دعاء واستغفار عند نزول الملك الغفار فقد كان صلى الله عليه وسلم -كما قالت عائشة- يُصلِّي وَأَنا راقِدةٌ مُعترِضةٌ على فِراشهِ، فإذا أراد أن يوتِرَ أيقَظَني فأوترتُ». [10],لحظات نفيسة و أوقات غالية ينزل فيها الرب تبارك وتعالى  كما في حديث أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " ينزل ربنا عز وجل كل ليلة إلى سماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر، فيقول: من يدعوني فأستجيب له ؟ من يسألني فأعطيه ؟ من يستغفرني فأغفر له؟"[11] ، فيسألان الله عز وجل المغفرة والرحمة وأن يكتب لهما السعادة فهي بيده عز وجل يهبها لمن يشاء ،ويسألانه الحفظ والرعاية والهداية لذريتهما ليحفظ الله عز وجل الذرية بحفظه كما في قصة الغلامين اليتيمين في سورة الكهف وقد حفظ الله عز وجل لهما مالهما فأرسل إليهما موسى والخضر ليصلحا الجدار الذي تحته كنز لهذين اليتيمين فقال تعالى : (وكان أبوهما صالحا) [12], بل ليبقى حبل الحسنات موصولا حتى بعد موتهما وذلك بدعاء ذريتهما الصالحة لهما قال صلى الله عليه وسلم : (إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث ثم ذكر منهم  وولد صالح يدعوا له  )[13] .

 

 



[1] أخرجه أبو داود (1308)، والنسائي ، (1610)، وابن ماجه (1336)، وابن خزيمة في صحيحه (2/183)، وابن حبان في صحيحه كما في الإحسان(6/306)، والحاكم في المستدرك (1/309) وقال: هذا حديث صحيح على شرط مسلم ووافقه الذهبي، وحسَّنه العلامة الألباني في صحيح الترغيب (1/399) رقم (625).وصححه النووي في المجموع ج4/3

[2] سورة الروم :21

[3] انظر أحكام النساء ،ابن الجوزي ،123

[4] خرجه أبو داود في كتاب الصلاة، باب الحث على قيام الليل رقم (1451)، وابن ماجه في كتاب إقامة الصلاة باب ما جاء فيمن أيقظ أهله من الليل، رقم (1339)، وابن حبـان في صحيحـه كما في الإحسان (6/307)، والحاكم في المستدرك (1/316) وقال: هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه ووافقه الذهبي، والحديث صححه العلامة الألباني في صحيح الجامع رقم (330).

[5] تفسير القرطبي ،ج14/185

[6] سورة طه :132

[7] الموطأ ،باب ما جاء في صلاة الليل ،1/241

[8] شرح الزرقاني على موطأ الإمام مالك ، ص 429

[9] القرطبي،الجامع لأحكام القرآن ،ج11/174

[10] رواه البخاري ،باب الصلاة خلف النائم ،ج1/191

[11] رواه البخاري ،كتاب التهجد،برقم 1145، فتح الباري ،ج3/338

[12] سورة الكهف : 82

[13] صحيح مسلم ( 3084)

الكاتب : د. مازن بن عبدالكريم الفريح
 06-01-2010  |  12054 مشاهدة

مواضيع اخرى ضمن  الـعـلاقـــة الـجـنـسـيــة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4006

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني