10 أفكار لكسر [ الملل ] بين الزوجين
 
الملل .. أحد المشكلات النفسيّة التي لا يكاد تخلوا منها نفس ( إنسان ) على اختلاف في مستوياته ( قوّة وضعفاً ) ( مؤقتاً ودوماً ) ..
 فمهما يكن الإنسان في هذه الدار [ الدنيا ]  على نعيم من نعم الله  إلاّ وتجده يتطلّع إلى التحوّل عنها ( مللاً ) منها .. وهكذا طبع ( النعيم ) في الدنيا أنه نعيم يشوبه ( الملل ) .
 وهذا من الفوارق البيّنة بين نعيم الدنيا ونعيم الجنة ، إذ أن أهل الجنة لا يملّون من النعيم المقيم الذي هم فيه ، قال الله تعالى : ( إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَانَتْ لَهُمْ جَنَّاتُ الْفِرْدَوْسِ نُزُلًا . خَالِدِينَ فِيهَا لَا يَبْغُونَ عَنْهَا حِوَلًا ) [ الكهف 107 - 108 ] .
 حولاً : يعني لا يبغون عن النعيم تحولاً عنه مللاً منه .
 
 الحياة الزوجية من أجمل وألذّ ما يكون من النعيم في الدنيا ، وما خلق الله الغريزة في الجنسين إلاّ لينعّمهم بها ، ولتكون هذه اللذّة نعيماً  لعباده في المسار الذي شرعه الله تعالى .
 ومع ذلك .. فإن مما يُنغّص أو يوتّر [ النعيم ] و [ التنعّم ] بالزوجية مشكلة [ الملل ] !
 
 ينشأ الملل حين : 
 1 - تصبح العلاقة بين الطرفين ( روتينية ) من الصباح حتى المساء . في برنامج اليوم ، في الكلمات في اللباس في الترتيب .. في الحوار في المعاتبة .
 الروتين .. من أوسع الثغرات التي يدخل منها [ الملل ] إلىالحياة الزوجية .
 
 2 - عدم وجود أهداف ( متجددة ) .
 والأهداف ( المتجددة ) هي التي لا تنتهي عند لحظة ( الانجاز ) .
 مثال : هدف الزوج : أن يشتري سيارة .
 هذا هدف عادي .. تنتهي لذّته عند انجازه .
 فلو كان الهدف مثلا : ( اشتري سيارة لأجل أن أرتب نزهة كل أسبوعين لأسرتي ) ، هناالهدف  كلما تنجزه كلما يتجدد .
 
 3 - كثرة المسؤوليات و ( الضغوطات ) .
 مسؤوليّة الزوجة ، والنفقة ، والأولاد ، والتربية ، وتحسين البيت ، وصلة الأرحام ، وهداياالأقارب , ومسؤوليات العمل ، والمسؤوليات الصحيّة وما يتبع ذلك ..
وجود المسؤوليات في حدّ ذاته ليس شيئاً مملّلاً ، المملّ هو أن تتزاحم هذه المسؤوليات والضغوطات مع : 
 - ضبابيّة في ترتيب الأولويات .
 - وضعف في المحفّزات .
 هنا يحدث الملل !
 
 خطورة [ الملل ] علىالحياة الزوجية أنه يسبب  حالة من النفور والفتور في العلاقة بين الطرفين ، وقد يتسبب بحالة نفسية  من العصبيّة وسرعة الغضب وعدم التقبّل . وقد يجرّ [ الملل ] أحد طرفي العلاقة إلى القفز فقو الأسوار ، والعبث في الظلام من خلال وسائل التواصل ونحوها .
 
وحتى نتغلّب على الممل : 
 1 - مارس هوايات متجددة في يومك .
 كـ [ القراءة . الرياضة . الزيارة .. ]
 
 2 - ابتكر التجديد في إنجاز مسؤولياتك اليومية المعتادة .
 [ ابتكري وتفنني في الطبخ والترتيب - تفنن في التعبير عن حبّك وترتيب فراشك .. ]
 
 3 - عبّرا عن حبكما لبعضكما - مهما يكن - وجدّدا في التعبير عن ذلك . مرّة بالكلمة ، ومرّة بالهدية ..
 
 4 - اكسرا  حدّة الروتين في البيت ، بالخروج منه .
 [ نزهة ، رحلة قصيرة ، تسوّق ، سفر ، زيارة أماكن العبادة كالحرمين ، زيارة الأقارب.. ]
 
5 - اقضيا وقتاً ، ولو مرّة في الشهر بعيداً عن الأبناء .
 
6 - حفّزا نفسيكما للمتعة باستشعار الأجر ، وأن الزواج عمل صالح ، وحسن التبعّل عمل صالح ..
 
7 - تخفّفا من أسباب [ الملل ] .
 [ العزلة والانطواء والتخفّي ، استمراء الذنوب والمعاصي ، عدم الشعور بأهمية التحسين ، الاعتقاد دائماً أنك على صواب .. ] .
 
8 - الاهتمام الجاد بإقامة وتعظيم شعائر الله في البيت وفي العلاقات الزوجية والأسرية .
 البيت الذي لا يُذكر الله فيه ولا يُرأ فيه القرآن كالمقبرة ، وكالبيت الخِرب المهجور ..
 
9 - اللعب والترفيه . وخصوصاً بين الزوجين .
 مرّة سابق النبي صلى الله عليه وسلم عائشة فمرّة سبقها ومرّة سبقته .
 
10 - الاهتمام بعامل المصارحة بين الزوجين عند الشّعور بـ [ الملل ] . والاستعداد للتحسين ، والاشتراك مع بعضهما في طرح أفكار  لتجاوز هذاالشّعور وكسّر [ الملل ] .
 
 والدّعاء الدّعاء .
2016-12-08 21:22:31
 
 
 
 
مواضيع اخرى ضمن  العلاقات النفسية والعاطفية
 
عدد القراءات : 116
2017-02-14 15:27:43
عدد القراءات : 185
2017-02-07 13:33:08
عدد القراءات : 286
2017-02-05 16:41:37
عدد القراءات : 1103
2016-12-29 11:39:30
 
 

تربية الأبناء أمانة ومهارة . فعظّم وتعلّم .
الإدمان .. عار تسجن فيه أسرتك !
أسرع الطرق إلى قلب ولدك ( القدوة ) .
زوجة تشتكي تقصير زوجها في العلاقة الجنسيّة إمّا نفوراً أو فتوراً ، وتستحي أن تبوح له برغبتها . وأخرى صارحته ؛ لكنه يرفض أي محاولة للعلاج ويظن أن ذلك تهديدا لرجولته! ليس عيباً أن تطرق أبواب العلاج. فمن الرجولة أن تحرص على إعفاف شريكة حياتك.
الدّعاء سبب عظيم من أسباب تغذية الحب بين الزوجين ، وسبب من أسباب الإصلاح وصلاح الأولاد . (وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ) .

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
6975
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3904
الإستشارات
838
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
66
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
384
معرض الصور
84
الاخبار