أزواج وزوجات أشفق عليهم
 

 

من يكتب مقالاتٍ أو تغريدات في الشؤون والقضايا الزوجية، فلا شك أنه يلقى تفاعلاً واهتماماً من كافة فئات المجتمع، كيف لا وقد لامس - بحرفه - همومهم وقضاياهم الأساسية، إذ إنّ هَمّ استقرار الأسرة وسعادتها من أولوياتهم، لكن ما يلفت انتباهي هو مشاكسة بعض القراء، وهجومهم، واتهامهم للكاتب بالتحيز مع الجنس الآخر، فإن كان المشاكس رجلاً اتهمك بالتعاطف مع المرأة، وأنك تميل مع من يبكي أكثر، وإن كانت امرأة اتهمتك بالميل مع الرجال، وأنك أحد مخرجات هذا المجتمع الذكوري، ومثلهم مَن تسمعهم في مجلس من مجالسك، فتسمع رجلا يحمّل الزوجات كل مشكلات الحياة الزوجية، أو امرأة تحمل الرجال - كل - مصائب النساء.
 
أتألم لحال هؤلاء حينما أستمع إليهم، أو أقرأ كتاباتهم، وأشفق عليهم وعلى من ابتلي بالقرب منهم، زوجاً أو زوجة.
 
فما الذي ترجوه من رجل يذم كل النساء، أو امرأة تذم كل الرجال؟، هل ترجو من أي منهما السعي لإصلاح الحال، وقد أغلق عن نفسه باب الأمل؟.
 
هؤلاء لم يحمّلوا أنفسهم مسؤولية الفشل، لكنهم يُقلبون قلوبهم على ناره، ويكوون أجسادهم برمضائه.
 
ولقد خلصت بالتتبع إلى أن أكثرهم - إن لم يكن كلهم - أساسُ المشكلة، وسبب الفشل، لكن تنقصهم الشجاعة التي تؤهلهم للاعتراف بذلك، أو على الأقل المسؤولية التي تدفعهم للإصلاح، فوجدوا أن أسهل الطرق هو اتهام الطرف الآخر وإلقاء التبعة واللوم عليه.
 
نصيحتي لهؤلاء: استروا أنفسكم، ولا تنشروا غسيلكم، واتقوا الله فيما تقولون وما تكتبون، فقد يوافق قلباً خالياً يتلقاه بالقبول، فتكونون سبب إحجامه عن الزواج، أو تردده، أو دخوله فيه بتوجس من الجنس الآخر وتغليب لسوء الظن فيه.
 
أسأل لهؤلاء وغيرهم حياة هنية وعيشة رضية.
 
 منقول صحيفة اليوم
 
من يكتب مقالاتٍ أو تغريدات في الشؤون والقضايا الزوجية، فلا شك أنه يلقى تفاعلاً واهتماماً من كافة فئات المجتمع، كيف لا وقد لامس - بحرفه - همومهم وقضاياهم الأساسية، إذ إنّ هَمّ استقرار الأسرة وسعادتها من أولوياتهم، لكن ما يلفت انتباهي هو مشاكسة بعض القراء، وهجومهم، واتهامهم للكاتب بالتحيز مع الجنس الآخر، فإن كان المشاكس رجلاً اتهمك بالتعاطف مع المرأة، وأنك تميل مع من يبكي أكثر، وإن كانت امرأة اتهمتك بالميل مع الرجال، وأنك أحد مخرجات هذا المجتمع الذكوري، ومثلهم مَن تسمعهم في مجلس من مجالسك، فتسمع رجلا يحمّل الزوجات كل مشكلات الحياة الزوجية، أو امرأة تحمل الرجال - كل - مصائب النساء.
 
أتألم لحال هؤلاء حينما أستمع إليهم، أو أقرأ كتاباتهم، وأشفق عليهم وعلى من ابتلي بالقرب منهم، زوجاً أو زوجة.
 
فما الذي ترجوه من رجل يذم كل النساء، أو امرأة تذم كل الرجال؟، هل ترجو من أي منهما السعي لإصلاح الحال، وقد أغلق عن نفسه باب الأمل؟.
 
هؤلاء لم يحمّلوا أنفسهم مسؤولية الفشل، لكنهم يُقلبون قلوبهم على ناره، ويكوون أجسادهم برمضائه.
 
ولقد خلصت بالتتبع إلى أن أكثرهم - إن لم يكن كلهم - أساسُ المشكلة، وسبب الفشل، لكن تنقصهم الشجاعة التي تؤهلهم للاعتراف بذلك، أو على الأقل المسؤولية التي تدفعهم للإصلاح، فوجدوا أن أسهل الطرق هو اتهام الطرف الآخر وإلقاء التبعة واللوم عليه.
 
نصيحتي لهؤلاء: استروا أنفسكم، ولا تنشروا غسيلكم، واتقوا الله فيما تقولون وما تكتبون، فقد يوافق قلباً خالياً يتلقاه بالقبول، فتكونون سبب إحجامه عن الزواج، أو تردده، أو دخوله فيه بتوجس من الجنس الآخر وتغليب لسوء الظن فيه.
 
أسأل لهؤلاء وغيرهم حياة هنية وعيشة رضية.
 
 منقول صحيفة اليوم
2016-10-06 16:41:28
 
 
 
 
مواضيع اخرى ضمن  مقالات ودراسات
 
عدد القراءات : 823
2016-12-07 11:41:17
عدد القراءات : 835
2016-12-07 11:15:31
 
 

المرأة تسعى لإرضاء زوجها ؛ والرجل يعتبر محاولة التغيير تحديا لشخصيته فيقاوم . ما يجب أن تعرفه المرأة : أن الرجل يهمه أن يشعر بالقبول من المرأة ، إذا أحس بالقبول ارتاح كثيرا ولم تعد مسألة التغيير حساسة بالنسبة له
الحياة السعيدة ..! تتطلب دائما ذاكرة ... ضعيفة تسقط منها اساءات الغير لنا ...
ليس من الرجولة ! أن تخبّئ رومانسياتك،وتواري دِفْئ نظراتك ،وتكوي بنار (كلماتك)..أهل بيتك.بينما على صفحة (تويتر)..كلّما لاح لك خيال(أنثى) تغرّد برومانسيّة..أنّي أشم رائحة عطرك من بين كلماتك..!!
أسرع الطرق إلى قلب ولدك ( القدوة ) .
إذا خفضت المرأة صوتها فهي تريد منك شيئا وإذا رفعت صوتها فهي لم تأخذ هذا الشئ.أن تفهم زوجتك أفضل من تضييع جهدك في البحث عن غيرها

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
8202
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3947
الإستشارات
850
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
405
معرض الصور
84
الاخبار