بعد اللتي واللتيا (تجارب للمتزوجين فقط)

 

بعد اللتي واللتيا (تجارب للمتزوجين فقط)
 
تزوج رجل (من قبيلة جريس) امرأة قصيرة, فأذاقته صنوفا من الشقاء, و أرته ألواناً من البلاء, و تفاقمت بينهما المشكلات حتى طلقها , فظن أن سبب تلك المشكلات قصر قامة زوجته, وأن قصر الزوجة كان وراء تعاسته, فتزوج امرأة طويلة ,فكانت أسوء من الأولى ، وقاسى معها الشدائد فطلقها, وراح يولول ويندب حظه و يقول " بعد اللتي و اللتيا لا أتزوج أبداً . فأرسلها مثلا ترددها الألسن عبر الأجيال ، و أدخلها الميداني كتابه مجمع الأمثال.
       والكثير من شبابنا اليوم لا يستفيد من تجربة (اللتي و اللتيا ) ، و التي تؤكد على أن الدين و الخلق أهم معيارين في السعادة الزوجية, وأن جمال الجسد من طول وعرض و لون بشرة صفات كمالية ثانوية مصداقاً لقوله صلى الله عليه وسلم " أظفر بذات الدين تربت يداك"
        جاءني شاب وقد طلق زوجته التي لم يراع في اختيارها سوى الجمال أو كما قال كنت أريدها "رزة" يعني ذات قوام و جمال لافت دون أي اهتمام بالمعايير الأخرى ،ولكنها أذاقتني صنوفا ً من الإذلال حتى طلقتها غير آسف على ذلك على الرغم من قصر حياتنا الزوجية التي لم تتجاوز الشهرين فقط !!
قال: انصح المقبلين على الزواج أن يحرصوا على الدين والخلق في اختيارهم لشريكة حياتهم بالدرجة الأولى ثم الجمال بالدرجة الرابعة وربما العاشرة!!

الكاتب : د. مازن بن عبدالكريم الفريح
 11-09-2011  |  14664 مشاهدة

مواضيع اخرى ضمن  ما قبل الزواج


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


3974

الإستشارات

857

المقالات

34

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

413

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني