المحادثة بكلام جنسي عبر النت 2
 
 
-
 613
  د. مازن بن عبدالكريم الفريح
 4236
 
 
 
هل أن النت و مصادقه شباب على النت والجر بالحديث بالمواضيع الجنسية حرام وما حكمها وهل التخيل وكتابة أشياء مثيرة حرام؟ أرجوك يا أخي ساعدني ماذا أفعل مع العلم أنني أحب ذلك الشخص. وشكرا لك يا أخي
 2010-04-08
 
 


الحمد لله والسلام على رسوله وآله وصحبه أجمعين:
مصادقة الشباب عبر الانترنت أو أي وسيلة أُخرى من المحرمات التي تجر إلى منكرات عظيمة ونشير إلى بعض المحظورات الشرعية المترتبة على هذا المنكر والتي منها:
• إن الله حرّم الخضوع بالقول، والخضوع بالكلمة المكتوبة ربما تفوق الكلمة المسموعة إذا كانت تلك الكلمات قد ملئت بالحب والغرام فكيف بالموضوعات الجنسية والتي ورد بعضها في رسالتك مما يستحي المرء أن يخطه بيمينه.
• أن حديث النساء مع الرجال الأجانب –ولو كتابة- من غير حاجة مما يفتح أبواب الفتنة وإثارة الشهوة والتي أمر الإسلام باجتنابها وتضييق خناقها. ولذلك فلا يجوز للمرأة المسلمة وللشاب المسلم أن يكتب في الماسنجر أو غيره كلاماً فيه إغراء أو إثارة أو ضحك لما يترتب على ذلك من فتح أبواب الشيطان وإثارة الغرائز الكامنة.
• لا يجوز للمرأة المسلمة والفتى المسلم أن يكتب الألفاظ النابية والعبارات الفاحشة فإن المؤمن والمؤمنة طيبان لا يكتبان إلا الطيب.
• إن في مثل هذه المحادثات قتل للحياء واستمراء للمنكرات وذبح للفضيلة وتحريض على فعل الفاحشة.

أسأل الله عز وجل أن يحفظنا ويحفظ شباب وفتيات المسلمين من مضلات الفتن والحمد للخ رب العالمين.

 

2010-04-08
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 3942
2010-05-04
عدد القراءات : 2049
2014-10-01
عدد القراءات : 1601
2016-02-22
 
 

في مهارة إدارة المشكلات : لا تبحث عن الحل لمعرفة من المخطئ ! بل ابحث عن الحل لتعرف : ماذا يجب عليّ أن أفعل لأكون أسعد ، وليس لأدين شريك حياتي.
جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: تقبلون الصبيان فما نقبلهم ؟! فقال النبي صلى الله عليه وسلم:( أو أملك لك أن نزع الله من قلبك الرحمة ). أيّها الآباء والأمهات: - احتضنوا أولادكم وقبّلوهم . - املؤوا مشاعرهم عطفا وحنانا . حتى لا يبحثوا عن الحب خلف الأسوار!
(وجعل بينكم مودّة ورحمة) لأن الاختلاف شيء طبيعي بين الزوجين تبعاً لاختلاف نوعهما[ذكر وأنثى] فالقرآن يؤكّد على أهمية الانسجام بين [الشّعور والسلوك] في التعايش مع هذا الاختلاف.
تربية الأبناء أمانة ومهارة . فعظّم وتعلّم .
الزواج شريعة .. [ إمساك بمعروف ] لا لا بتسلطّ أو إذلال . والطلاق شريعة .. [ تسريح بإحسان ] لا بانتقام أوامتهان.

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
7577
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3947
الإستشارات
850
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
405
معرض الصور
84
الاخبار