السؤال

أنا سيدة متزوجة منذ 3 سنوات ومعي طفلان ونتيجة لسوء معاملة زوجي لي عند إقامة علاقة معي وعدم اهتمامه بي وبما لابد أن احصل عليه من تلك العلاقة وصلت إلى مرحلة أنني لم اعد ارغب فيها مطلقا بل أتمنى أن تكون الأيام كلها أعذار حتى لا يقترب منى أخاف الله ولا أريده أن يغضب منى وللعلم زوجي لم يطلبني منذ شهر تقريبا ليس مراعاة لمشاعري وإنما لأنه لا يريد أن يكون هو البادئ احمد الله على ذلك لأنني لن أكون البادئة ولكن لا أدرى إلى متى سيستمر هذا اشعر برغبة شديدة في الابتعاد عن الناس أرجو النصيحة ولا حول ولا قوة إلا بالله

31-03-2010

الإجابة

        

الأخت الفاضلة ......
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته    وبعد
حاولي التجديد في حياتك وغيري من نمطها ولا تتخذي موقف الند لزوجك فهذا يخالف رجولته وأنوثتك، واستمرار العلاقة بهذا الوضع يزيدها تعقيداً والقلوب بعداً، حاولي الخروج معه في نزهة أو السفر القريب وليكن لعبادة عمرة أو زيارة أقارب صالحين ونحو ذلك لعل السفر يزيل ما في النفس من كدر، صارحيه بما تحسّين به وأعلميه أنك مخطئة لا تكابري لئلا يكابر هو، إذا أقررت له بأن لديك أخطاء ولا بد من التعايش والعفو ويمحوها ما لديك من حسنات فسيعترف لك بالفضل وأنه هو أيضاً لديه أخطاء وتصطلحا على التوبة واستصلاح النفس.
لا تتأخري في المصالحة، عجلي في إدخال السرور عليه، ثقي أنه يتألم كما تتألمين وخيركما الذي يبدأ صاحبه بالسلام والسلام.

أجاب عليها الشيخ: مازن الفريح

31-03-2010

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني