زوجتي لا تعرف أموراً كثيرة عن الزواج !

 

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .، أسعد الله مساءكم بكل خير .. حقيقة لدي استفسار مهم وضروري ، أنا شاب مقبل على الزواج ولم يتبقى على زواجي سوى أيام ، المشكلة أني اكتشف من خلال حديثي الفترة الأخيرة مع زوجتي فترة الملكة أنها لا تعرف شيئاً عن الزواج فعلياً ، أي أقصد بذلك علاقة الزوجين الأمور العامة وحتى الخاصة وإن كانت ذو معرفة فهي بسيطة جداً ، العلاقات الاسرية ، الجنسية ، الأيام الأولى ، الحمل ، والامور الأخرى ، وهي من النوع الخجول جداً جداً جداً ، فاقترحت عليها سابقاً أن تذهب لإحدى صديقاتها المقربات المتزوجات وتسألها ، لكنها لم تستطع واعتقدت أنها بحثت واكتشفت أنها عندما بحثت لم تطلع على شيء حتى دورة أو محاضرة عادية لم تكملها ، المشكلة كما ذكرت الزواج قريب وأنا كرجل وفي هذه الفترة أتحرج حقيقة أن أفاتحها بمثل هذه المواضيع صراحة ولم يأتيها أحد أقاربها أو والدتها لتخبرها عن ذلك مع قرب موعد الزواج ، وأنا أخشى حقيقةً من الصدمة التي ستصيبها وقد تجر ويلات علينا في بداية الأمر خصوصاً أن كلانا من عائلة محافظة ، الأمر حقيقة مؤرق جداً ، ولا أدري ماذا أفعل فهل هناك حل ، محرج جداً أن أتواصل مع والدتها بهذا الخصوص فهذا أقرب ما يكون مستحيلاً تماماً ، ولا أعرف كيف أوصل لها أشياء مهمة مثل هذه ، فما الحل برأيكم فالوقت ينفذ ؟! وهل هناك مواد وروابط استطيع ارسالها لها عن طريق الانترنت ؟! أفيدوني لأن مثل هذه الأمور قد تكون أمراً سيئاً ومصعباً للحياة الزوجية ..

07-09-2017

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يبارك لكما وعليكما وان يجمع بينكما على خير .
 
 أخي الكريم ..
 هل تسمح لي أن أسألك ؟!
 هل أنت تدرك تماماً : تفاصيل الحياة الزوجية ؟!
 أدارة التعامل مع الزوجة
 التعامل مع ذوي الأنماط الصعبة ؟
 أساليب تربية الأولاد وسمات المراحل العمرية !
 هل تدرك تماماً ظروف الحمل بالنسبة للمرأة ، وماهي واجبات الرجل في هذه المرحلة ؟!
 ميزانية الأسرة وكيف تديرها !
 
 إذا كنت بالفعل تُدرك هذه الأمور ، فهذا يعني أنك تستطيع أن تتجاوز ( التصعيب ) الذي  ذكرتها أنت في سؤالك ، بماأنه سيكون عندك القدرة على إدارة التعامل مع الشخصيات .
 
 أمّا إن كنت لا تُدرك ذلك .. فلماذا واضع كل تركيزك على زوجتك وانها تجهل وتجهل ؟!
 ولماذا تتصوّر فعلاً أن هذاالجهل لابد أن يرتفع في ( وقت وجيز ) وإلاّ ستكون الحياة صعبة ؟!
 
 صعوبة الحياة تكمن في نظرتنا وتصعيبنا للحياة ..
 كل هذه المعلومات التي تودّ ان تعرفها زوجتك يمكن أن تعرفها منك بالتدريج ، خاصة وانك زوجها .
 إن كنت تخجل وتجد لنفسك عذراً في ذلك ..
 فأيضاً التمس لها عذراً في أنها لا تستطيع أن تتصارح مع أحدٍ من أهلها .
 
 إذا كانت زوجتك من محبي القراءة فهناك كتب يمكن أنتزوّدها بها ومواقع مفيدة كموقع ناصح .
 وإن كانت زوجتك تحب السماع والاستماع فهناك صوتيات مفيدة في هذاالجانب تجدها على النت وفي موقعناايضا .
 يمكنك أن تتشارك معها وتصحبها في دورة تأهيلية للمقبلين على الزواج .
 
 المقصود أخي الكريم . . 
 نجاح الحياةالزوجية والعلاقة بين الطرفين ..
 هو في تشارك الطرفين في تكميل بعضهماالبعض ، وليس في أن ينتظر كل طرف من صاحبه أن يكون كاملاً مكمّلاً من كل وجه .
 
 والله يرعاك ؛ ؛؛ 

07-09-2017

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني