أختي الصغيرة ذكية .. لكنها تسرح كثيراً

 

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزيتم خيرا على هذا الموقع الرائع استشارتي هي عن اختي الصغيرة هي طفلة في السنة الثالث الابتدائي ذكية ولكنها تسرح كثيرا وقت الحصص الدراسية ولاتركز كثيرا اثناء شرح المعلمة وعندماتلفت انتباهها تنتبه قليلا وترجع تسرح مرا ثانية ، وهي عندها رغبة في المذاكرة ولكنها تمل ولا تركز وهي حتى الان لاتستطيع القراءة ولا الكتابة مع العلم باننا نذاكر لها كثيرا وفي الرياضيات لا تركز على الاعداد 7و 8 و9 كما ان اكلها قليل جدا ولانها البنت الصغيرة لايوجد اطفال تلعب معهم تجلس على الايباد وقت فراغها مع العلم انها ماشاء الله ذكية محاورة جيدة حتى انها تلفت انتباه من حولها بسرعة فهمها وقدرتها على الكلام والمحاورة بشكل اكبر من عمرها ومعلمتها تقول : انها ماتركز ابدا ابدا في الحصة عكس بقية البنات وانها تسرح كثيرا وتطالع الجدار ومعلمة اللغة العربية تقول بانها تركز في الحصة وتشارك كانها فاهمة بس ماتعرف لاتقرا ولا تكتب مع العلم انها عندما كانت سنة ثانية كانت تحاول لفت انتباه صديقاتها تتمشكل معهم مما جعلهم لم يتقبلوها لانها تبدا بالمشكلات وكانت تشتكي منها المعلمة عذي السنة صارت هادىة ومردبة وخلوقه ولكن تعاني من انخفاض مستواهاالدراسي وعدم التركيز عل للايباد دور في ذلك انا قلقة عليها كثيرا ماالحل برايكم وشكرا جزيلا

09-11-2016

الإجابة

 
 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يجعلها قرّة عين لكم ..
 
 أخيّة ..
 بعض الدراسات  تثبت أن إدمان  الطفل في هذاالعمر على الآيباد ، وعلى الألعاب الالكترونية ، يؤثر على منطقة الذاكرة والتركيز في الدّماغ  عند الطفل .. مع الوقت تسبب له نوع من التشتت والانطواء والكآبة .
 إضافة إلى ما قد يشاهده الطفل من صور ومناظر ربما بطريقة عابرة ، لكنها تثير عنده  نوع من الفضول أو السرحان فيها .
 ويذكر بعض المختصين أن :كل لعبة فيها سرعة أو منافسة أو مطاردة ،  بعد لعبها لمدة 3 أشهر تدمّر ثلاث قدرات في العقل: 
 - القدرة على الانتباه ومن ثم : 
 - التركيز ومن ثم : 
 - التذكّر .
إذا لعب 20 دقيقة كل يوم لمدة ثلاثه أشهر يفقدها تدريجيا  ، لأنه يلعب وهو جالس بمخيلته ويحرك ذبذبات المخ الطبيعي الذبذبات 12 او 14    واقصى شي 28  يتحمله المخ ، فعندما يصبح بشكل دائم في الألعاب يبدأ يضعف  . والالعاب الالكترونية تنمي الغباء وليس الذكاء وليس فيها فائدة نهائيا  . بعد سنه يصبح مثل أطفال صعوبات التعلم !
 
 لذلك النصيحة لك :
 1 - اهتموا كثيراً بالجانب العاطفي عند هذه الطفلة .. بالاحتضان الدائم والتبسّم لها ومصارحتها بالحب .
 2 - لا تربطوا تحفيزها للمذاكرة بأي طرف آخر ، كالمقارنة أو شيء من ذلك .
 حفّزوا فيها الشيء الموجود فيها ..
 املعلمات يمتدحن ذكاءك ، يمتدحن  قدرتك على الحوار ..
 لا تقولوا لها مثلا : ركّزي حتى تكوني ذكية !
 
 3 - قلّصوا وقت استخدامها للآيباد حتى يصل لدرجة اللا وقت لاستخدامه .
 
 وأكثروا لها من الدّعاء مع التحصين الأوراد الشرعية .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
 

09-11-2016

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 

Get the Flash Player to see this player.

 26-08-2017  |  1520 مشاهدة
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني