زوجي متهم بقضية مخدرات .. هل أزوره أم أطلب الطلاق ؟
 
 
ام عمر
 5184
  ناصح
 69
 
 
 
زوجي متهم بقضية ترويج المخدرات ، واريد زيارته ولكنني في حيرة من أمري !! هل ازوره أم أتركه ؟! ولاسيما انني لا اتخيله في هذا المكان ، واعلم بانه أخطأ ، بسبب اهله دائما يطلبو منه فوق استطاعته لدرجة حرماني من مصروفي أنا وابني البالغ من العمر سنه واحده ، وانا حامل . اريد زيارته ولكن اهلي يرفضون ذلك انا متردده هل ازوره ام لا وان كانت زيارتي له ضروريه كيف لي ان اقنع اهلي ، وهل اتطلق منه مثل ماقالو لي اهلي؟؟
 2017-03-16
 
 
 
 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يختار لك خيرا ، ويكتب لك خيرا ، ويصلح لك زوجك وولدك .
 
 أخيّة ..
 بعض المحطات في الحياة .. تمنحنا الفرصة للتريّث وإعادة النظر ، وترتيب الحسابات .
 أنت الان عشت مع زوجك فترة ..
 عرفت في هذه الفترة طبائع زوجك ، وشخصية زوجك ، وهل هو قادر على مسؤوليتك ومسؤولية أطفاله من خلال ما عرفتيه عنه .
 
 الآن  أنت وإيّأه في فترة ( إعادة صناعة القرار ) ..
 من خلال عشرتك له ( كما عرفتيه ) وليس كما تتوقعي أنيتغيّر .. إنما كما عرفتيه .. هل تعتقدين أنه قادر على مسؤوليتك ومسؤولية طفليك ؟!
 هل هو موظف وعنده ما يعينه على الابتعاد عن هذاالطريق مرة أخرى ؟! 
 هل اهتمامه بدينه وصلاته بشكل مقبول  يعينه على الثبات عن أن تزيغ به الطريق مرّة أخرى ؟!
 
 اطلبي من أهلك أن يقفوا معك في اتخاذ قرارك ، واعرضي عليهم فكرة أن يشترطوا عليه  شروطاً  للتحسين ، وان يلتزم بهذه الشروط  كشرط لعد الفراق .. وأن يمنحوك وإيّاه فرصة .. هذا إذا كان لك رغبة في ذلك وتشعرين من خلال معرفتك به أنه  يمكن أن يتحسن .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
2017-03-16
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
 
 

في دراسة طبّية حديثة :تؤكّد أن الاحتضان بين الزوجين يؤدي إلى ازدياد مستويات هرمون (الأوكسيتوسين) الذي يسمى (هرمون الارتباط ) والذي له تأثيراته الجيدة على القلب والأوعية الدموية لدى النساء . قال ناصح: ما أوصيكم .. تحاضنا لأجل ( حب صحيّ )
زوجة تشتكي تقصير زوجها في العلاقة الجنسيّة إمّا نفوراً أو فتوراً ، وتستحي أن تبوح له برغبتها . وأخرى صارحته ؛ لكنه يرفض أي محاولة للعلاج ويظن أن ذلك تهديدا لرجولته! ليس عيباً أن تطرق أبواب العلاج. فمن الرجولة أن تحرص على إعفاف شريكة حياتك.
لا توجد حياة بلامشكلات . يوجد زوجان يديران مشكلاتهما بحب.
تربية الأبناء أمانة ومهارة . فعظّم وتعلّم .
إلى الزوج الباحث عن السعادة في حياته الزوجية ؛ الطريق سهل وواضح . فقط أعطِ زوجتك: - الحب. - الاهتمام. - أشعرها بقناعتك بها. وتأكد أن الزوجة ستعطيك كل حياتها حباً وكرامة ؛ فقط ابدأ .

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
8990
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3964
الإستشارات
857
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
413
معرض الصور
84
الاخبار