تقدم لي شاب له سوابق
 
 
المحتاره
 500
  أ. منير بن فرحان الصالح
 4148
 
 
 
ياشيخ انا تقدم لخطبتي شاب له سوابق في السجن واهله ناس كرماء استخرت بالله واحس انني مرتاحه لهذا الشاب علمآان اهلي معارضين ماذا افعل جزاك الله خيرآ
 2010-03-24
 
 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
وأسأل الله العظيم أن يختار لك ما فيه خيرك وصلاحك . .

أخيّة . .
قد أوصاك حبيبك محمد صلى الله عليه وسلم - وهو أرحم بك من نفسك - بقوله : " إذا أتاكم من ترضون دينه وخلقه فزوّجوه إلاّ تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد كبير "
إن أول خطوة في استقرار الحياة الزوجية ، والظفر بالحياة الطيبة في العلاقة الزوجية هي ( حسن الاختيار ) .
وحسن الاخيار لها أساسان لا يمكن أن يقوم إلاّ بهما :
الأول : حسن التديّن . وهذا يُعرف بحرصه ومحافظته على الشعائر الظاهرة والتي أهمها الصلاة .
الثاني : حسن الخُلق : وهو أن يُشتهر عنه طيب المعاملة وحسنها سيما مع والديه ومن حوله من الجيران .

فالأهم هو ( الشاب الخاطب ) وليس الأهم ( أهله ) !
لأن الفتاة سترتبط بالشاب ، وحياتها مع الشاب وليس مع أهله ولا إخوانه وإخوته .
لذلك أنصحك اخيّة . .
أن تبحثي عمن وصفه لك حبيبك محمد صلى الله عليه وسلم ( ترضون دينه وخُلقه ) وإنك لن تجدي اصدق ولا انصح لك من حبيبك محمد صلى الله عليه وسلم .
وما دام أن أهلك معارضين فإن من أسلم لك أن لا يكون قرارك فيه خسارة طرف لأجل طرف . .
فكلما كان اختيارك وقرارك فيه مكسب لكلا الطرفين كان ذلك أرفق بك في حياتك المستقبليّة .

أعيدي التفكير بهدوء . . واستهدي بهدي محمد صلى الله عليه وسلم فإن من اقتفى أثره هُدي ووُقي وكُفي.
حفظك الله وكفاك . .

2010-03-24
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 3241
2012-12-13
عدد القراءات : 3802
2013-09-23
 
 

السعادة في الحياة الزوجية ..لن تكون فقط حين تجد ( الرفيق )المناسب إنما عندما تكون أنت ( أيضاً )الرفيق المناسب .
زوجان بينهما خصومة.. اتصل الزوج: وش طبختي للعشا ؟ ردت الزوجة: زفت ?! قال: حلو..تعشي ونامي لأني بتأخر! قال ناصح: الكلمة السيئة مصيدة الشيطان (وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن إن الشيطان ينزغ بينهم)
الخيانة الزوجيّة لذّة ساعة ، ومذلّة العمر !
لا توجد حياة بلامشكلات . يوجد زوجان يديران مشكلاتهما بحب.
جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: تقبلون الصبيان فما نقبلهم ؟! فقال النبي صلى الله عليه وسلم:( أو أملك لك أن نزع الله من قلبك الرحمة ). أيّها الآباء والأمهات: - احتضنوا أولادكم وقبّلوهم . - املؤوا مشاعرهم عطفا وحنانا . حتى لا يبحثوا عن الحب خلف الأسوار!

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
4455
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3955
الإستشارات
855
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
406
معرض الصور
84
الاخبار