بنات أختي يتواصلن مع شباب بالواتس !

 

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية طيبة لكم وأرجو ان اجد لديكم حل لموضوع مشكلتي وهي تتعلق بأخت لي من الأب تعيش في اليمن وانا أعيش في السعودية وأختي هذه متزوجة ولديها بنات أكبرهن عمرها ٢٠ سنة تقريبآ وعلى باب زواج ولديها ثلاث اخوات اصغر منهن ومشكلتي بارك الله فيكم انهم يغلب على حياتهم التساهل في الاختلاط مع أبناء الجيران وأبناء العمومة وانه في اعتقادهم لا بأس بمكالمة البنت للولد والمشكلة الأعظم مع علم الأهل وحدثت مشكلة أنه كنا في زيارة لهم وتم اكتشاف أن ابنة اختي الكبرى تم اكتشافها انها تكلم ولد الجيران بالخفاء وتم الستر على الموضوع وتدخل كبار السن وكأن شيئاً لم يكن و أيضاً بعد فترة تم اكتشافها انها تكلم فتىً اخر عن طريق الواتساب وتم نصحها والمشكلة الاخرى التي زادت الطين بلة ان لدى اختي بنت اصغر من الكبيرة تقع في نفس المشكلة وتقوم بمكالمة خطيبها وترسل له صورها مع العلم تم مناصحة البنات كلهم والأم كذلك وتحذيرهم من هذا الامر لكن لا توجد اي استجابة لدرجة انه صرحت إحداهن - اقصد البنات - انه ليس لنا اي دخل ولا علاقة لنا بالموضوع ولا أدري ماذا افعل مع العلم انه بيننا وبين منطقتهم ٢٠٠٠ كيلو

27-09-2016

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 واسأل الله العظيم أن يصلحهن ويصلح بهنّ ، ويسترهنّ ويستر بهنّ ..
 
 أخي الكريم . . 
 دائماً العلاقة بين الكبير ( المربي ) و الصغير ( المتربي ) التي تكون مبنية فقط على الأوامر والتوجيهات ..  تتسم بنوع من  الجفاء والجفاف العاطفي مما يساعد على كثرة الخروق والتسرّب من هذه التوجيهات وعدم الاستفادة منها .
 
 ينبغي أن تقوم العلاقة بين الطرفين على الحب والاهتمام والرحمة والحرص ، وهذا بناء تراكمي  يُفترض أن يكون  من فترة ..
 
 لكن بما أن الحال الآن كما ذكرت ..
 فالحل هو أن تخرج هذه العلاقات على وجه النّور ..
 إن كانت هذه الفتاة تريد الزواج من هذاالشاب الذي تتواصل معه ،  فزوّجوها منه إن كان في غالب حاله أنه كفؤ لها .
 وكذلك الثانية .. عجّلوا بزواجها من خاطبها .. او اخطبوا لها شخصاً آخر إن كانت هي مستعجلة على ذلك ولا تصبر عن المراسلة .
 
 والمقصود أن لا نتعامل مع مثل هذه المواقف - التي لا سيطرة لنا عليها سيطرة كاملة - بنوع من المثالية في الحل .
 
 كثرة النصائح والتوجيه لهنّ في مثل هذا العمر  يزيد من الفجوة بينك وبينهنّ ..
 فقط فكر في الحل معهنّ ..
 افهم منهنّ ماهو الحل ..
 واقترب مع الحلول التي يقترحونها هم ..
 وفكّر في حل الزواج  والجمع بينهم وبين منيتراسلون معه بالحلال .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 

27-09-2016

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


3976

الإستشارات

861

المقالات

34

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

424

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني