زوجي لا يجلس معي ويمنعني من الخروج لزيارةالأهل والصديقات !

 

السؤال

زوجي يمنعني من الخروج من البيت سواء لأجتماعات عائليه أو طلعات بناتيه رغم أنه لايجلس في البيت ، لكن لايريد مني ان لا اخرج . وحاولت معه اكثر من مره نتناقش بالموضوع جداً مقفل وموب راضي يغير قناعته وانا تعبت من حالتي العالم تروح وتجي وانا بالبيت لحالي حتى ليته يقعد عندي ابغى منكم حل.

08-04-2016

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمةالله وبركاته ..
 واسأل الله العظيم أن يسعدك ويبارك لك في زوجك وولدك ويحنّن قلبه عليك .
 
 أخيّة ..
 لو سمحتِ لي قبل أن أكتب لك أن أوجّه خطابي ابتداءً لكل زوج : 
 في أن يراعي ( وصية النبي صلى الله عليه وسلم ) بالمرأة في قوله : ( استوصوابالنساء خيراً ) والوصية بهنّ خيرا يعني الاعتناء بهنّ على ما يمكن  به الاعتناء ، ومراعاة حاجاتهن وطبعهن وعدم  مدافعة  الطبع مالم يكن طبعاً سيئاً .
 
 وإن من طبع النساء - عموما - والصغيرة خصوصاً أنهاتحب اللهو واللعب والزينة ونحو ذلك .
 تقول عائشة رضي الله عنها : كانَ الحَبَشُ يلعبونَ بِحِرابِهم فَسَتَرنِي رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ وأنَا أنْظُرُ ، فمَا زِلْتُ أنظرُ حتَّى كنْتُ أنا أَنْصَرِفُ ، فاقْدُروا قدْرَ الجَارِيَةِ الحديثةِ السِّنَّ تسْمَعُ اللهْوَ .
 
 فلا يليق بالرّجل العاقل الواعي أن يُشعر زوجته بأنها حبيسة البيت .. بل  ينبغي أن يكون  أهله أحق الناس بالتوسعة عليهم  بالخروج معهم ، والجلوس معهم  .
 
  ومن كرم الرجل ومروءته مع زوجته أن  يجعلها تشعر بأن الزوية مقاماً رفيعاً بينها وبينه ، وليس مقاماً وضيعاً وأنها للخدمة  والطبخ والنظافة ونحو ذلك .
 فبعض الأزواج بتصرفاتهم مع زوجاتهم يعمّق عندهاالشعور بأن الزوجية ليست بالشيء الرّفيع ، والله تعالى قد رفع من شأن الزوجية ، وجعل الزوجية آية من آياته فقال : ( وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ) [ الروم : 21 ] .
 فلاحظ كيف أنه ختم الآية  بالتفكّر .. وذلك أن الفكر الصحيح هو رفع مقام الزوجية في شعور الزوج وشعور الزوجة من خلال التعامل والعلاقة بين الطرفين .
 
 أخيّة . . 
 أحسني طلبك من زوجك ..
 فإذا أردت  الخروج لزيارة أهلك أو صديقاتك أو نحو ذلك .. فأحسني الطلب  واستخدمي أنوثتك  بين يدي طلبك .
 
 - إذا رفض .. ففكري بطريقة مختلفة ..  بمعنى  اجلبي الخارج للداخل عندك .
 بدل أن تزوري أهلك .. اطلبي منهم أن يزوروك ..
 اطلبي من صديقاتك زيارتك ..
 من جاراتك ..
 وهكذا حاولي أن لا تحصري نفسك باتجاه واحد في التفكير .
 
 - دائما اكثري من الدّعاء ..
 اللهم نّن قلب زوجي علي .. واسألي تعالى ذلك بصدق ولا تتعجلي .
 
 واستمتعي بحياتك مع أطفالك .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
 

08-04-2016

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني