زوجتي تسمع أصواتا في المنزل لا أسمعهاأنا !
 
 
شخص مسلم - مصرى مقيم بالدمام
 4552
  أ. منير بن فرحان الصالح
 1672
 
 
 
زوجتى تسمع أصوتاً بالمنزل لا أسمعها وأنا بجانبها ( مثل شخص يبصق عليها أو شخص يوجه لها كلمات بذيئه ....) تتهمنى أنّي أنا هذا الذى أوجّه لها هذه الإهانات وتنشب مشاجرات عنيفه امام الاطفال . حياتنا الاسريه على وشك الانهيار ان لم تكن قد انهارت - نجلس على الطعام فى أمان ثم فجأه تتعصب وتشتكى من أصوات لا يسمعها إلاّ هيى ! برجاء الافاده عاجلا - جزاكم الله خيرا
 2015-04-23
 
 
 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يعيذكما من شرّ الشيطان الرّجيم من همزه ونفخه ونفثه .
 
 أخي الكريم ..
 مثل هذا الذي تشعر به زوجتك ..
 قد يكون له تراكمات نفسيّة إمّا من مشكلات في الطفولة أو مشكلات بينك وبينها في أيّام سابقة ، يجعلها تسترجع أو تسترسل مع مع هواجيس تلك لامشكلات بطريقة سلبيّة .
 
 نصيحتي لك : 
 1 - مهم جداً أن تعرضها على طبيب نفسي أو طبيبة نفسية متخصّصة . فالمسألة بينك وبينها ما دامت تصل لحدّ الشجار والانهيار فمن الأفضل أن يكون هناك تدخّل دوائي عن طريق المختص .
 
 2 - احرص أشد الحرص على أن تقرأ سورة البقرة في بيتك كل 3 أيّام .
 وأن يكون صوت القرآن صوتاً دائما في البيت عن طريق المذياع أو الحاسبو أو نحو ذلك .
 وإذا كان في البيت تصاوير معلقة فمن الأفضل  نزع هذا التصايور إذا كانت لذوات أرواح .
 
 3 - في اللحظات الهادئة بينك وبين زوجتك تكلّم معها .. واتفق معها على : أنها إذا بدأت تشعر أو تسمع أصواتا تؤذيها أن تتصرف بالطريقة التالية : 
 
 - أن تتعوّذ بالله من الشيطان الرّجيم ثلاثاً .
 - أن تتوضّأ .
 
 ايضا تساعد معها أنت في : 
 - أن تتفهّم حالة زوجتك ولا تتعامل معها بطريقة أنها تريد تتبلّى عليك . بل احتويها بالاحتضان وتهدئة روعها .. واقرأ عليها في تلك اللحظة المعوذات ( الاخلاص وسورة الفلق والناس ) .
 - حاول أن ترصد الوقت والمكان والحال الذي تكونون عليه حين تصدر منها هذه الأمور .
 
 احرصا أشد الحرص على الاهتمام بالصلاة والأذكار صباحاً ومساءً .
 
 إذا تيسّر الأمر غيّر الشقة أو مكان السّكن الذي تسكنون فيه .
 
 لا أزال أكرر عليك أهمية عرضها على طبيب مختص .
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
2015-04-23
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 3847
2011-09-22
عدد القراءات : 723
2016-06-04
 
 

أنوثة .. المرأة الحقيقية هي:التي تحب أن تتدفأ بحنان رجل أقوى منها، فتكون له مكملاً لا تابعاً،لا أقوى من شخصيته، ولا أدنى من كرامتها.
من المذمّة ما تتمادح به بعض النساء من معرفتهنّ بخوافي الأمور المتعلقة بالزنا والأخدان والعلاقات واكتشاف الفواحش ، جاهلات أو متجاهلات أن النجاة في الغفلة وليس في التنبيش والتذاكي .
قل لزوجتك بدفئ : أتمنّاك سيدة الحور في الجنة . الانتقال بالشعور من الحاضر المشهود إلى الغيب الموعود يدفع إلى حسن العهد ودوام الودّ .
السعادة في الحياة الزوجية ..لن تكون فقط حين تجد ( الرفيق )المناسب إنما عندما تكون أنت ( أيضاً )الرفيق المناسب .
زوجة تشتكي تقصير زوجها في العلاقة الجنسيّة إمّا نفوراً أو فتوراً ، وتستحي أن تبوح له برغبتها . وأخرى صارحته ؛ لكنه يرفض أي محاولة للعلاج ويظن أن ذلك تهديدا لرجولته! ليس عيباً أن تطرق أبواب العلاج. فمن الرجولة أن تحرص على إعفاف شريكة حياتك.

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
8959
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3951
الإستشارات
854
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
406
معرض الصور
84
الاخبار