عمري 21 ووالدتي ترفض الخطّاب !!
 
 
-
 4414
  أ. منير بن فرحان الصالح
 1891
 
 
 
السلام عليكم . أنا عمري 21 سنة كل مايتقدم لي شخص ترفضه أمي بحجة أنه من طرف أقربائي ، لا تريد من أقربائي أن يجلبوا لي شخص . حاولت أن أقنعها مراراً وتكراراً لكن دون جدوي ! ماذا أفعل ؟!
 2015-01-11
 
 
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يكتب لك خيرا ، ويختار لك خيرا ..
 
 يا ابنتي ..
 الزواج رزق مقسوم ، وكل إنسان قد قسم  الله رزقه من يوم أن كان في بطن أمه ، فما كان مكتوباً لك سيأتيك في حينه لن يتأخّر أو يتقدّم عن حينه لحظة .
 هذا اليقين ينبغي أن يمتلئ به قلبك ، وان حسن ظنك بالله  يرفع من معنوياتك وثقتك بأن ما ذهب  ليس من نصيبك وان القادم سيكون أفضل مما مضى .
 لذلك ينبغي أنتنظري لقدرك على أنه  ( خير ) مهما كان فيه نوع مشقة عليك إلاّ أنه خير لك ما دام أنه وقع على هذه الصورة .
 
 واجبك تجاه والدتك هو حسن البرّ بها ..
 وأفضل واسهل طريقة لإقناع والدتك هو أن تحسني إليها ، وان تكسبي قلبها حتى يكون لحوارك وإقناعك لها أثر .
 
 لا تحاولي إقناعها بقدر ما تحاولي كسب قلبها ..
 لا تحاولي إقناعها بقدر ما تحاولي أن تفهمي منها أسباب رفضها ولماذا هي ترفض من يأتي من جهة الأقرباء  ..
تفهّمي الأسباب  ،وفي نفس الوقتلا تقللي من فكرتها أو وجهة نظرها ..
 كلّمي بعض إخوانك وأخواتك أو عماتك أو أخوالك أو خالتك ممن لهم تاثير على والدتك أن يتكلّموا معها بالطريقة الأحسن ..
 
 ومع ذلك اقول لك لا تتعجّلأي ..
 فلا زلت في مقتبل عمرك ..
 واستمثري  هذاالحال لتطوير ذاتك ، بالتعليم والعمل والتدريب ونحو ذلك .
 
 لعل الله يريد لك اختيارا أفضل واجمل ..
 لذلك لا تضغطي على نفسك بالشعور بالإحباط ..
 إنما ارفعي معنوياتك بحسن الظن بالله ، وحسن البرّ بوالدتك ..
 
 والله يرعاك ؛؛ ؛ 
2015-01-11
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 3553
2011-09-14
عدد القراءات : 546
2016-08-23
 
 

أسرع الطرق إلى قلب ولدك ( القدوة ) .
من السنن النبويّة لتنمية الحب بين الزوجين: صحبة الزوج لزوجته في السفر و الحضر قدر الإمكان. كان صلى الله عليه وسلم إذا كان الليل سار مع عائشة يتحدث إليها.
(وجعل بينكم مودّة ورحمة) لأن الاختلاف شيء طبيعي بين الزوجين تبعاً لاختلاف نوعهما[ذكر وأنثى] فالقرآن يؤكّد على أهمية الانسجام بين [الشّعور والسلوك] في التعايش مع هذا الاختلاف.
قولي لزوجك بدفئ : أتمنّاك زوجي في الجنة . الانتقال بالشعور من الحاضر المشهود إلى الغيب الموعود يدفع إلى حسن العهد ودوام الودّ .
صباح الحب مساء القرب جميل أن يتبادل الزوجان رسائل الشروق والغروب . قال ناصح: ولو كانت بسيطة أرسل رسالة لشريك حياتك ولو لم تتلق منه ردّاً!

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
5164
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3947
الإستشارات
850
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
405
معرض الصور
84
الاخبار