ابنتي تريد أن تدرس الطب البشري .. فهل أمنعها ؟

 

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد: ابنتي تريد دراسة الطب البشري تخصص جراحه وقد تقدمت إلى إحدى الجامعات إلا أنها لم تقبل لعدم حصولها على المعدل التحصيلى المطلوب ومع ذلك فهي تصر على أن تدرس الطب خاصة أنها حصلت على نسبة 97.36% في الثانوية قسم علمي. وتقول بان هذا المجال هو رغبتها الوحيدة التي تعتقد أنها ستحقق طموحها فيه. حاولت أن اثنيها عن عزمها بان شرحت لها ما يكتنف هذا المجال من محاذير لوجود الاختلاط حال التطبيق العملي وحال التوظف. هي وأمها تصران على الموقف لما ذكرت من رغبتها وبحجة ثقة البنت بنفسها وبوجوب عدم ترك هذا المجال لمن لا يصلحن لأن يكن قدوات. لا تمانع البنت وأمها في سبيل تحقيق رغبتها في أن تدرس خارج المنطقة أو حتى خارج المملكة ما دام السكن الخاص للطالبات متوفرا. هل يجوز لي منعها من الدراسة في هذا المجال شرعا أو عرفا خوفا عليها من الفتنه؟ وان كان يجوز لي ذلك فما هو الأسلوب الأمثل لثنيها عن موقفها وان كان لا يجوز لي ذلك فماذا تنصحونني أن أعمل؟ وجزاكم الله كل خير.

13-01-2010

الإجابة

الأخ الفاضل
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وبعد
التعامل مع الآخرين في هذا الزمن أصبح عسيراً وحتى داخل الأسرة ولذا ينبغي أن نسدد ونقارب وبالتي هي أحسن.
وأما بالنسبة لدراسة ابنتك فنرى أن تمكّنها من دراسة الطب إذا وجدت بيئة مناسبة وعلمت من خلال معرفتي لمستوى ابنتك النفسي والإيماني أنها بإذن الله سترتبط بأخوات محافظات ونشاط إسلامي فالحمد لله تعالى والله خير حافظاً، كما يمكنك أن تزوجها بمن يمكنه السكن معها في نفس المدينة التي ستدرس فيها ويقوم على رعايتها ومساعدتها.
كما يمكنك الانتقال بالأسرة إلى المدينة التي تدرس فيها ابنتك ونقل عملك أو أخذ التقاعد المبكر وذلك فصلاح الأبناء أعظم كنز يكنزه الوالدان وبرك بأبنائك سبب لبرهم بك.
كما يمكنك تغيير رأيها إلى ما هو أفضل من خلال نصيحة امرأة عاقلة حكيمة لها بذلك.

 

 

13-01-2010

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4006

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني