في العلاقة الخاصة زوجتي لا تتفاعل !

 
  • المستشير : عبدالله
  • الرقم : 4376
  • المستشار : أ. منير بن فرحان الصالح
  • القسم : استشارات فقه الأسرة
  • عدد الزيارات : 3514

السؤال

السلام عليكم أنا أبو عبدالرحمن سني 33 سنة متزوج ولي 10 سنوات . منذ أن تزوجت ولدي 3 أبناء ولكن لدي مشكلة تعتريني وهي : أنّي أحياناً اشتهي مثل مايشتهي الرجال ، ولكن زوجتي الله يحفظها احس إنها لاترغب في هذا الوقت اللي أنا أريد فيه المعاشره معها ، وهي لاتمنعني من الفعل لكل أحس بعدم التجاوب منها أثناء المعاشره . وسألت دكتور مختص في هذا الموضوع قال لي هذا بسبب الختان فيه زياده عند زوجتك . ماذا أعمل الله يحفظكم ويرعاكم علما أنّي لا أستطيع أن اتزوج الزوجه الثانية .

11-12-2014

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 واسأل الله العظيم أن يسعدك بزوجتك ، ويديم بينكما حياة الودّ والرحمة .
 
 أخي الكريم ..
 هنيئا لك هذا الحب بينك وبين زوجتك - أدام الله بينكما - .
 أمّأ ما سألت عنه فالجواب : 
 تقول أنك تشتهي مثل ما يشتهي الرّجال !
 هل أنتَ تشتهي تفاعل زوجتك أو تشتهي أن تقضي وطرك وشهوتك ؟!
 حين تركّز متعتك في تفاعل زوجتك بالطبع لن تشعر بمتعة قضاء شهوتك !
 لكن لا تركّز متعتك هناك ..
 ركّزي متعتك فيما تقوم به أنت .. في جهدك واستمتع بما تقوم به أنت .
 حين تجعل متعتك من ذاتك ستجد للعلاقة الخاصة بينك وبين زوجك متعة خاصّة .
 
 ايضا أخي الكريم ..
 في العلاقة الخاصّة ينبغي أن يراعي الزوج ظروف زوجته  سواء الصحية والنفسيّة . وأن تكونالعلاقة بينهما بالتوافق ذلك أمتع لهما .
 وفي الوقت الذي يشعر فيه الزوج الرغبة في زوجته فمن الجميل أن يهيّئ الحال لتكون زوجته متقبّلة لذلك ، فيحسن نظافة نفسه ، ويحسن المداعبة والملاعبة ثم يأتي أهله .
 
 بعض الزوجات قد تُظهر عدم رغبتها في زوجها ليس لأنها ضعيفة الرغبة ، وغنما لأنها ربما تشعر بنوع من الألم  بسبب أنانية زوجها الذي يقضي وطره قبلها وينزع قبل أن تقضي وطرها .. فبسبب خجلها تستحي أن تقول لزوجها أنها لم تقضِ حاجتها فتبقى تعيش الألم ..
 لذلك تُظهر النّفور في مرات أخرى كنوع من التعبير عن عدم الرّضا وليس عن عدم الرغبة ..
 وبعض الزوجات قد تنفر من زوجها بسبب عدم اعتنائه برائحة جسمه ونظافته الشخصية .. وهي تستحي أن تصارحه بذلك .
 
 لذلك أخي ..
 من الجيد أن يتهيّا الزوج  إذا أراد زوجته ولابد أن يهيّأها بحسن الملاعبةوالمداعبة ..
 وفي نفس الوقت لا تركّز متعتك على وضع معين أو على حركة أو تفاعل بشكل معين ..
 استمتع بزوجتك كما هي .. واشكرها .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

11-12-2014

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني