زوجتي لا تجيد الطبخ ولا الترتيب !

 

السؤال

متزوج قرابه السنتين والنصف وزوجتي لا تحسن اداره البيت من طبخ ونظافه وترتيب وهي لها من العمر 21 سنه ، وهي حساسه في قضيه التوجيه والنصح رغم انني متلطف معها بل انني مستعد ان اعطيها الفرصه في التعلم السوال / ما هي الطريقة السليمه في الحديث عن امر تشعر هي بالنقص فيها ؟؟ ثم إن أم زوجتي حريصه على نجاح ابنتها في الحياه الزوجيه ، فهي دائما تسألني عنها وكيف تتعامل معك وكيف ادارتها في بيتها وكيف ..... الخ ، السوال الاول / هل اجيب على اسئلتها او ابين لها ان لا تسال مره اخرى ؟ السوال الثاني/ هل استعين بعمتي في بعض المواضيع التي احتاج ان تعين زوجتي في نجاح مسيرتها في الحياه الزوجيه بحيث اقول لعمتي مثلا ابنتك لا تجيد الطبخ ولا الترتيب اود ان تعليمها ... الخ ام ان هذه الاستشارات تفتح باباً مغلقاً

02-10-2012

الإجابة

 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . . 
 وأسأل الله العظيم أن يبارك لك وعليك ، وأن يديم بينكما حياة الودّ والرحمة ..
 
 أخي الكريم . . 
 الزواج يعتبر نُقلة ( شعورية ) ونُقلة في المسؤوليات من حياة إلى حياة . . 
 مما يعني أن كلا الطرفين في هذه العلاقة يحتاجون إلى الوقت للتمرّس على الحياة ، ودائما يحتاجون إلى التطوير المعرفي والثقافي والمهاري فيما يتعلّق بحياتهما ..
 
 نظرتك لـ ( فن الطبخ ) و ( إدارة البيت ) و ( الترتيب ) بالطبع مرتبط بثقافة نشأت عليها ..  وفي نفس الوقت نظرتها تختلف .. فلربما هي ترى أنها بطريقة ما أنها ( أجادت ) وذلك تبعاً للنشأة التي تربت عليها ..
 ولذلك ينبغي أن تراعي هذا الجانب ..
 جانب تقييم ( الموقف ) أو ( الحدث ) وتُدرك أن تقييمك  متأثر بما نشأت عليها من ثقافة وتربية .
 
 الزوجة بالطبع ستكون حساسة ، ولو سمحت لي لو قلت لك أن كل إنسان فيه نوع من الحساسية تجاه ( النقد ) فليس كل أحد يقبل النّقد ولو كان بلغة هادئة .. ليس كل أحد يقبل ذلك .
 لأن مشكلتنا أن النقد ارتبط في إذهاننا بأنه ( انتقاص ) لذلك تجدنا نتحسس من ( النقد ) !
 
 نصيحتي لك : 
 من أفضلالطرق في تصحيح وتقويم السلوك : 
 1 - تصحيح المعلومة أو إضافة معلومات صحيحة .
 هناك قنوات خاصة بالطبخ وفن الطبخ بإمكانك أن تقترح على زوجتك متابعتها . . 
 هناك دورات تأهيلية في إدارة البيت والمنزل شارك فيها وشاركها معك في الحضور .
 هناك كتب . أشرطة .. سي ديات .. تتكلم حول مفاهيم ومهارات في الاتكيت ونحو ذلك .
 
 2 - الأمر الآخر وهو مهم ايضا .. المشاركة .
 ساعدها في ترتيب البيت .. مرة ومرتين وثلاثة .. وستجد بعدها أنها تعرف ماهي ثقافتك في الترتيب .. هي ستعرف أنك تحب كذا ..
 حتى في الطبخ .. تشارك معها ..  واستمتع بما تقوم به .
 
 أمّأ بالنسبة .. لسؤال ( والدتها ) عن ابنتها .. فإن من أدبيات ( القوامة ) التي  أعطاهاالله لك .. هو أن تجعل لزوجتك ( قيمة ) عندك وعند أهلها .. فمن الخطأ أن تقول ابنتك لا تجيد كذا ولا كذا .. بل  امدح أدبها .. امدح أخلاقها .. امدح ما تجده من زوجتك من حيائها وعفتها . .  هذا هو الأهم ..
 مسألة الطبخ والترتيب .. هذه بينك وبينها .. 
 الناس يحبون أن تمدح في تربيتهم ( الأدب ) وليس ( الطبخ ) ..  ثم إن مثل هذه الأمور ينبغي أن تكون بينك وبين زوجتك - مهما يكن - .
 
 لكن مرّة لو أكلت طعاما عند أهل زوجتك وأعجبك .. حين ترجع إلىالبيت أخبر زوجتك أن طعام والدتها أعجبك فيه كذا وكذا .. ايش رأيك تسألي أمك كيف طبخت هذا ..
 في هذه رسالتين : 
 الأولى : أن الزوجة تحب مدح أهلها .. فأنت مدحت .
 الثانية : أنك منحتها فرصة للتعلّم بطريقة غير مباشرة .
 
 استمتع بحياتك مع زوجتك .. انظر للأشياء الجميلة في زوجتك .. واحرص على تنيمتها ..
 احيانا نبالغ في الانتباه للسلبيات وغصلاح السلبيات ، وننسى أن الايجابيات ايضا بحاجة إلى دعم حتى تنمو .
 
 أكثر من الدعاء ...
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 

02-10-2012

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 

Get the Flash Player to see this player.

 26-08-2017  |  168 مشاهدة
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني