زوجي خائن
 
 
-
 265
  د. مازن بن عبدالكريم الفريح
 4440
 
 
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أرجو أن ترد على رسالتي هذه بأسرع وقت ممكن لأنني أصبحت على وشك الانهيار. أريد من سعادتكم أن تفتوني في أمر زوجي فهو إنسان ملتحي وقصير الثوب وإذا رأيته حسبته من عباد الله الصالحين ولكن للأسف في الواقع هو أبعد ما يكون عن ذلك فقد اكتشفت أنه يزني بالخادمات، يعود إلى المنزل بعد ما يوصلني إلى المدرسة؛ وأقسم لك أنني في المرة الأولى رأيته بعيني وسفّرت الخادمة وسترت عليه ودعوت له بالهداية، لكن إلى الآن وهو مازال مستمر بهذه الأفعال الخبيثة. ومؤخراً اكتشفت أنه يشاهد الأفلام الجنسية وكذلك المواقع الإباحية من خلال الانترنت وعندما واجهته بذلك أخبرني بأن هذا لا يخرج من الملة وجزاكم الله خيراً
 2010-02-11
 
 

الأخت الفاضلة......
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
 أوصيك بالصبر والاحتساب, وأن تتعاملي مع هذه المصيبة بحكمة وروية، لأن الانفعال إلى حد "الانفجار" كما ذكرتي لا يحل المشكلة، وغالباً لا يؤدي إلى نتيجة..
 كوني على قناعة تامة بأن الله عز وجل ما أنزل من داء إلا وأنزل له دواء إلا الموت، فليكن عندك أمل في شفاء زوجك مما ابتلي به.
 لذا فإني أقترح عليك أموراً عدة منها:
1. أشبعي رغبته الجنسية، وذلك بالتعرض له وإغرائه، حتى تفرغين طاقته بالحلال.
2. عليك بالكلمات اللطيفة، والمغازلات الظريفة لتكوني قريبة من قلبه..
3. "الوحدة" داء قاتل.. لا تتركي زوجك لوحده مع الخادمة أو مع الانترنت [ما خلا رجل بامرأة إلا كان الشيطان ثالثهما] وهذا الكلام قد قيل لرجال أفضل القرون فكيف بمن بعدهم.. ويمكن القول "ماخلا رجل ضعيف الإيمان بالانترنت إلا كان الشيطان ثالثهما".. حاولي أن تكوني معه، واقترحي عليه أن يكون الجهاز في مكان عام في البيت كالصالة مثلاً..
4. أكرر.. أتقني مهارات الإغراء، والإشباع الجنسي لزوجك.. ليرى منك من الحركات والكلمات والمناظر التي تزهده في الحرام.
5. عليك بالدعاء، لاسيما في الثلث الأخير من الليل أن الله يحفظك وإياه.
6. عززي الإيمان في قلبه وذكريه بالله..

وفقك الله

2010-02-11
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 6966
2010-01-21
عدد القراءات : 4314
2011-04-18
عدد القراءات : 2366
2013-08-22
 
 

إلى الزوج الباحث عن السعادة في حياته الزوجية ؛ الطريق سهل وواضح . فقط أعطِ زوجتك: - الحب. - الاهتمام. - أشعرها بقناعتك بها. وتأكد أن الزوجة ستعطيك كل حياتها حباً وكرامة ؛ فقط ابدأ .
كثرة الشكوى مع تعمّد التقليل من شأن الزوج أو دوره في أسرته يثير غضبه. أخبريه ماذا يضايقك واقترحي عليه حلاًّ.
أسرع الطرق إلى قلب ولدك ( القدوة ) .
زوجة تشتكي تقصير زوجها في العلاقة الجنسيّة إمّا نفوراً أو فتوراً ، وتستحي أن تبوح له برغبتها . وأخرى صارحته ؛ لكنه يرفض أي محاولة للعلاج ويظن أن ذلك تهديدا لرجولته! ليس عيباً أن تطرق أبواب العلاج. فمن الرجولة أن تحرص على إعفاف شريكة حياتك.
تشاجر طفلان فتدخل الأبوان .. تصالح الطفلان ، وتقاطع الأبوان ! قال ناصح :صغاربـ ( عقول ) الكبار ، وكبار بـ ( عقول) الصغار !

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
8218
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3955
الإستشارات
855
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
406
معرض الصور
84
الاخبار