فتاة أحلامي .. لها علاقة برجل غيري !

 

السؤال

السلام عليكم انا رجل ابلغ من العمر 31 عاما ارتبطت بفتاة كانت و مازالت هي فتاة احلامى الارتباط دام لمدة 10 اشهر تقريبا و مازال مستمرا . في الاونة الاخيرة اكتشفت انها كانت على علاقة غرامية برجل قبلي استمرت 3 اعوام و نص تقريبا ، و الفتاة اكدت لى انها انفصلت تماما عن الشاب السابق و انها تحترمني و تحبنى و تتمنى الزواج مني ، و اكتشفت عن طرؤيق الصدفة ان الفتاة قامت خلال شهور ارتباطي فيها ((العشرة المنصرمة)) بارسال رسائل قصيرة على رقم الهاتف للشاب الاسبق و عند المواجهة اكدت انها تحبنى و تحترمني و لكن من باب الفضول كانت ترسل تلك الرسائل . أرجو افادتى بالتالى : هل هذة الفتاة صادقة في نية الزواج و الحب ؟؟ هل هذة الفتاة مخلصة؟؟ هل سوف تكون زوجة مخلصة؟؟ هل تستطيع الفتاة ان تحب رجلا و تفكر برجل أخر؟ و شكرا

02-03-2011

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يختار لك ما فيه خيرك وصلاحك وقرّة عين لك في الدنيا والآخرة .

أخي الكريم . .
 قبل أن اجيبك لو سمحت لي أن أسألك . .
 أنت تقول : ( ارتبطت بفتاة كانت و مازالت هي فتاة احلامى  ) !!
 دعني أسألك :
 وما هي أحلامك في شريكة العمر ؟!
 ماهي امنياتك ومواصفاتك في شريكة العمر ؟!
 الاجابة تهمّك كثيرا ..  لأنها ستساعدك في تحديد المسار . .

 الزواج يا أخي ..
 ليس علاقة حب !!
 ولا هو ميراث اجتماعي . .
 و لا هو وعود وأمنيات . .
 الزواج ( بناء عبادي ، وبناء حضاري ) .
 ولذلك المقصود من هذه الشريعة ( شريعة الزواج ) هو استقرار الحياة بين الطرفين على طاعة الله لبناء حضارة في الأرض  تحقق العبودية لله تعالى .
 فليس المقصود من الزواج  ( لحظات الفراش ) وقضاء الوطر .. على أن هذا شيء مراد في العلاقة الزوجيّة . .  لكن ليس هو المقصود الأعظم . .
 وليس المقصود من الزواج ( أنثى ) فقط في حياة الرجل !
ومن هنا جاء التوجيه النبوي من الحبيب صلى الله عليه وسلم لكل شاب أراد الزواج أوصاه بقوله : " فاظفر بذات الدين تربت يداك " .
 ذات الدّين المتوشّ؛ة بالحياء والعفة والاستعفاف .
 لأن من تميّ.ت بذلك كانت معينة لزوجها في مستقبل الأيام على تحديات الحياة ومسؤولياتها وتبعاتها ...
 بعكس الأخرى . .  فإنها ستكون شؤماً على زوجها في مستقبل الأيام .. وقد جاء في الأثر  " الشؤم في ثلاث المرأة والفرس والدار " . ومعنى  ( الشؤم ) يعني هذه الأمور الثلاث تجرّ على صاحبها الشؤم والنكد والتعب في حال افتقدوا صفة ( الصلاح ) و ( الصلاحيّة ) .

 لذلك أخي . . 
 حدّد ماهي قيمك في شريكة حياتك  . .
 ماهي مواصفاتك ..
 ماهي أحلامك في فتاة أحلامك . .
 وتأكّد أن ( الدين ) و ( الأخلاق ) هي القيم الثابتة التي ليس من السهل أن تتغيّر مع الظروف واليام ..
 بعكس الأمور الأخرى كالجمال ونحوه فإنها قيم  تتبدّل كل يوم عن يوم بشكل آخر . . 
 وتذكّر أن أهم نقطة يرتكز عليها الاستقرار في حياة الزوجين هي نقطة ( حسن الاختيار ) .

 وفقك الله واسعدك

02-03-2011

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني