زوجي على علاقة .. كيف أفعل

 
  • المستشير : ام عمر
  • الرقم : 1951
  • المستشار : أ. منير بن فرحان الصالح
  • القسم : استشارات فقه الأسرة
  • عدد الزيارات : 3761

السؤال

اعاني من شدة الغيرة على زوجي لرغبته وكثرة التحدث بالزواج من ثانية ، والاحظ عليه بعض التصرفات توقعني بالشك . اخر المواقف اخطات - واعترف اني اخطات - بس نفسي والشيطان اعوذ بالله منه وتجسست على موبايله ووجدت رقم من المغرب لما صارحته عصب ليه تنبشين من وراي قلت انا اخطات بس خل الموضوع على جنب نخلص موضوعي ونرجع له واعتذر برر لي مع علمي انه غير صحيح ان مكالمته فقط ان زميله طلب منه ان يخطبها له انا لم اصدق تبريره بعد يومين رجعت للموضوع واصريت ان يخبرني الحقيقة قال ان زميله امرني ان اختبرها هل هي خربانة زي مايقولون او تنفع زواج قلت طيب مشيتها وحلف لي انه ماراح يكلمها مرة ثانية وللاسف انه حلف . بعد شهر من السالفة رجع لي الوسوسة وشفت اتصاله عليها من اسبوع انا ثارت اعصابي لا استطيع مصارحته لان نهاني عن التجسس ماريكم ماذا افعل

10-01-2011

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يهدي قلب زوجك ويصلح شأنه ويجعلك قرّة عين له .

 أخيّة . .
 باتت مشكلة ( علاقات الأزواج مع النساء ) تكاد تشكّل ظاهرة في مثل هذا الزمن الذي  انفتح فيه العالم على الجميع  بسبب طفرة الوسائل الإتصاليّة  والتواصلية مع الآخرين . وضعف الوازع والتربية الروحية والايمانية .  و الشيطان حريص على الافساد وخاصة التفريق بين الزوجين . .  والرجل بطبيعته ضعيف عند النساء ..
 كل ذلك يجعل البعض لقمة سائغة لمثل هذا الانحراف السلوكي والأخلاقي .

 أخيّة . .
  مشاكل الشهوات لا يبدأ حلها  من ( التجسس ) و ( الرقابة ) . . ما لم يكن هناك ( رقابة  ذاتيّة )  ومن هنا يبدأ الحل . .
 اسمحي لي أن اسألك . .
 كيف حال وواقع زوجك مع الصلاة ؟!
 كيف هو واقعكما أنتما مع القرآن ؟!
 إذا كان هناك تفريط في هذا الجانب فابدءا من هنا . .  وإن كان هناك اهتمام ومحافظة من هذه الجهة فاحرصا على تنمية ذلك .
 اهتمي بصلاته  . .
 واهتمي بصلاتك في أوقاته .. لأن من يفرط في الصلاة وهي العلاقة الأهم بين العبد وربه فاسهل ما عليه أن يفرط في العلاقة التي بينه وبين الناس .
 طهّري بيتك من بعض الأمور التي تشكل  مناخاً مناسباً  لإبليس .. كالقناوت غير المحافظة - إن وُجد - أو وسائل اللهو  من غناء وموسيقى وصور .. فهذه الشياء من شأنها أن  تكرّس الوجود الابليسي في البيت والشيطان يتربّص بأي علاقة زواج ليفرّق شملها ويهدم أركانها .

  اهتمي بصناعة الاغراء لزوجك في طعامك وشرابك ولباسك وزينتك واهتمامك ببيتك ، وباختيارك لأجمل الكلمات معه في الاستقبال والتوديع وعند الجلوس مع بعضكهما .

 لا تلتفي كثيرا أو لا تُظهري الاهتمام حينما يتكلم عن الزواج من ثانية .
 في العادة أن من يكثر الكلام في هذا الموضوع من الرجال فهو ( غير جاد ) في الأمر .. هو فقط يريد أن يجعل من هذاالكلام ممرّاً لبعض السلوكيات غير المقبولة .
 لذلك لا تُظهري له اهتمامك بهذاالكلام .

 راسليه على جواله برسائل ايمانية وتذكيريّة برقابة الله وحبه .
 راسليه على ايميله ببعض المواقع والمقاطع والمواضيع المؤثرة .
 النصيحة لك وبصدق .. لا تشغلي نفسك ببالبحث والتنقيب والريبة والشك . عيشي واقعك على ما يظهر لك من ودّه واهتمامه بك ، ولا تنبّشي المستور فإن كل إنسان مستور  بما يفعل ، وكل إنسان  له خبيئة عمل لا يحب أن يراها الآخرون .
 
 أكثري له  ولنفسك من الدعاء .

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

10-01-2011

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


3976

الإستشارات

861

المقالات

34

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

424

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني